أجهزة أمن السلطة تواصل الاعتقالات السياسية بالضفة.. وأسير محرر مضرب عن الطعام منذ 11 يوما

07 كانون الثاني 2020 - 09:03 - الثلاثاء 07 كانون الثاني 2020, 09:03:32

وكالة القدس للأنباء - متابعة

واصلت الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية الملاحقات السياسية في الضفة الغربية المحتلة، واعتقالاتها للمواطنين على خلفية سياسية، بحسب "لجنة أهالي المعتقلين السياسيين" في الضفة.

ومع بداية العام الجاري 2020، وحالة الترقب لإمكانية إجراء الانتخابات التشريعية العامة والرئاسية، قالت "لجنة الأهالي" في تقريرها "اعتقلت أجهزة السلطة 13 مواطنا، واستدعت 20 آخرين على الأقل، على خلفية سياسية، إضافة لاقتحام 14 منزلا، بشكل غير قانوني".

ووثقت "لجنة أهالي" المعتقلين السياسيين في الضفة، (أمس) الإثنين، ما قالت إنه انتهاكات أجهزة أمن السلطة، وعددت نماذج منها، كالتالي:

في القدس المحتلة، اعتقلت أجهزة السلطة الشاب أحمد نبيل أبو عيد من بلدة بدو، بعد أن اقتحمت منزله وقامت بتفتيشه والعبث بمحتوياته وتسليم ذويه بلاغا للمقابلة.

 بينما في رام الله اعتقلت مخابرات السلطة الطالب في جامعة القدس المفتوحة محمود نزيه أبو عادي، من منزله مع ساعات الفجر.

وفي نابلس اعتقل وقائي السلطة الأسير المحرر صهيب حمد، والمحامي صلاح الدين دويكات دون إبلاغ عائلته بأمر اعتقاله، فيما اختطف الشاب حمزة أبو خميس من سيارته.

كما اعتقل الوقائي في نابلس الشاب شرحبيل جبريني بعد اقتحام منزل والده القيادي عمر الجبريني منتصف الليل، وهو معتقل سياسي سابق.

وفي الخليل اعتقل وقائي السلطة الأسير المحرر عزالدين غالب الهور، بعد اقتحام منزله في بلدة صوريف، والأستاذ سعيد عصافرة بعد اقتحام منزله في بلدة بيت كاحل الساعة 11 ليلا.

كما اعتقل وقائي السلطة في الخليل الشاب يزن أبو صالح من بلدة صوريف بعد استدعائه للمقابلة، والأسير المحرر مصعب الزغير بعد اقتحام منزله.

وفي طولكرم اعتقلت مخابرات السلطة الطالب في جامعة خضوري جعفر شحرور، يذكر أن المخابرات لاحقته لأكثر من أسبوع قبل اعتقاله، إلا أنه تهرب منهم حتى يتمكن من تقديم امتحاناته الجامعية.

وفي جنين اعتقل جهاز الوقائي الطالب في الثانوية العامة مجاهد عمارنة بعد استدعائه للمقابلة، والأسير المحرر زياد طه بعد اقتحام منزله.

واستدعت أجهزة السلطة 20 مواطنا على خلفية انتمائهم السياسي، من بينهم الطالب في الثانوية العامة هادي غنيمات من بلدة صوريف قضاء الخليل، وأحمد أبو عرة من طوباس.

ووثقت اللجنة استدعاء أجهزة السلطة الأسير المحرر مجاهد خالد الهور من صوريف قضاء الخليل للمقابلة، إضافة إلى سيف الله أحمد الهور، وعماد الدين الهور، وأمير حسام الهور، وجمال حازم حدوش.

ومددت محكمة السلطة في رام الله اعتقال الأسير المحرر صائب أبو سليم 15 يوما، علما بأنه مضرب عن الطعام لليوم الـ11 على التوالي، ورفضت طلب محاميه للمرة الرابعة بإخلاء سبيله.

كما مددت محكمة السلطة في رام الله اعتقال الأسير المحرر محمد وردة، والأسير المحرر براء يوسف عودة لمدة 15 يوما.

ومددت محكمة السلطة في رام الله اعتقال الطالب في جامعة خضوري مؤمن نزال حتى 2020/1/20، والذي مضى على اعتقاله أكثر من 10 أشهر دون محاكمة عادلة.

 واقتحمت أجهزة السلطة منزل المواطن محمد قزمار في قرية عزبة سلمان جنوب قلقيلية، خلال ملاحقتها لفتى 13 عاما بدعوى شتمه أحد عناصرها.

كما يتعرض المعتقل السياسي باسل أبو عليا من قرية المغير قضاء رام الله، للشبح والتعذيب الشديدين بشكل يومي في سجون مخابرات السلطة.

فيما اقتحمت أجهزة السلطة في الخليل منزل الشاب حسين القاضي من بلدة صوريف في محاولة لاعتقاله، واقتحمت مخابرات السلطة في رام الله منزل الشاب مهند كراجة وفشلت في اعتقاله.

وأطلقت أجهزة السلطة في بيت لحم قنابل الصوت والغاز على عائلة أبو عكر ونشطاء من مخيم عايدة شمال بيت لحم، الذين خرجوا للشارع للاحتجاج على عدم التزام أجهزة السلطة بوعودها بالإفراج عن الأسير المحرر منجد أبو عكر، المعتقل لديها منذ شهرين

انشر عبر
المزيد