الفنانة اللبنانية قيسي لـ"القدس للأنباء": سخرت لوحاتي لفلسطين ومعاناة شعبها

19 أيلول 2020 - 09:56 - السبت 19 أيلول 2020, 09:56:30

وكالة القدس للأنباء - ملاك الأموي

"فلسطين قلب هذا العالم"، هكذا عبرت الفنانة اللبنانية، المقيمة في مدينة صيدا، جنوب لبنان، دلال قيسي، عن حبها لفلسطين.. الحب الذي جعلها ترسم لهذا البلد المحتل، ومعاناة أهله، فرسمت للقدس، وللأسرى، وللاجئين الفلسطينيين وللأطفال والنساء، وافتتحت مؤخرا "اتيليه دلال للفنون" في منطقة الهلالية، بمدينتها صيدا، لتعليم الرسم والخط والكاريكاتور، وبيع اللوحات.

وفي هذا السياق، وصفت قيسي لـ"وكالة القدس للأنباء"، حبها الدائم لفلسطين، قائلة: إن "فلسطين هي الحب الذي ولدت عليه، وعشت عليه، وان شاء الله نموت عليه"، مبينة أن "لوحاتي والكاريكاتورات الخاصة بفلسطين تتحدث عن القدس وحق العودة، واللاجئين الفلسطينيين، والأسرى في السجون الصهيونية، خاصة النساء والأطفال، ورسمت أيضا لوحات عن التراث الفلسطيني والكوفية الفلسطينية".

وأوضحت أنها "كنت دائما حاضرة حسب الحدث، واستحوذت فلسطين على الكثير من لوحاتي التشكيلية، ورسوماتي الكاريكاتورية السياسية الهادفة، والتي استطعت من خلالها إقامة معرض منفرد في بيروت، بدار الندوة في ٢٨ نوفمبر ٢٠١٨ ،وكان عنوانه "فلسطين وجهتنا"، برعاية "السفارة الفلسطينية في بيروت" وتجاوزت اللوحات أكثر من ٨٠ عملا من تشكيلي وكاريكاتيري"، مشيرة إلى أن "المعرض كان بمثابة مظاهرة ثقافية فنية في مدينة الثقافة بيروت".

وأضافت: "شاركت أعمالي بأكثر من معرض مباشر أونلاين بسبب جائحة كورونا، واشتركت أيضا بمسابقة تضم ٢٣٥ فنانا كاريكاتوريا من كل دول العالم، ونلت الجائزة الأولى في "منتدى الكويت للكاريكاتور الدولي عام ٢٠١٦".

وفي نهاية حديثها، بينت أن "أعمالي التي تخص فلسطين، وبشكل عام لاقت اعجابا وتقديرا واحتراما كبيرا من الناس، وأنا مسرورة لأن أبناء بلدي يحبون فلسطين، هذا البلد الذي يستحق كل الحب"، مؤكدة أنه على الفلسطينيين "التمسك بالثوابت الفلسطينية، والوحدة الوطنية، ومواجهة كل أنواع التطبيع، خاصة التي تحصل الآن بين بعض الدول العربية، والعدو الصهيوني".



263e3c47-399c-4dbf-aad1-9ca630a47d90
 

e0f29c00-69cc-43dd-84f0-dd8b0d51ca5f

انشر عبر
المزيد