عطايا: بشائر تحرير فلسطين تلوح في الأفق

22 شباط 2020 - 06:23 - السبت 22 شباط 2020, 18:23:02

صيدا – وكالة القدس للأنباء

اعتبر ممثل "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان إحسان عطايا أن صفقة القرن تعني ضياع فلسطين، وذهاب فلسطين إلى غير رجعة وتهويدها، وهذا لن يسمح به شعبنا ومقاومتنا.

جاء كلام عطايا خلال مشاركته في ندوة فكرية سياسية في ذكرى تحرير مدينة صيدا، نظّمها منتدى الفكر اللبناني بالتعاون مع منتدى صيدا الثقافي بعنوان "مقاومة صفقة القرن"، أقيمت في قاعة بلدية صيدا بحضور حشد من الفعاليات السياسية والعلمائية والاجتماعية والبلدية والأهلية وممثلي الأحزاب اللبنانية والفصائل الفلسطينية، اعتبر عطايا خلالها أن التحديات كثيرة وأهمها الحصار الاقتصادي الظالم على غزة وعلى كل قوى المقاومة، داعيًا كل الدول الداعمة والحاضنة للمقاومة وللقضية الفلسطينية أن تقف في وجه هذا الحصار، وتمنع تمرير هذه المؤامرة، ولا سيما بعدما فشل أعداء الأمة في دفع المال مقابل التوطين، واليوم يحاولون شراء فلسطين مقابل الطعام والغذاء.

وأكد أن المقاومة لن تتخلّى عن أي جزء من فلسطين مهما صغر حجمه، ولن تقبل إلا بفلسطين كاملة، وستبقى تقاوم وتناضل حتى تحقيق هذا الهدف. وتابع: إن فلسطين ستحرر بالمقاومة، وسيحصل ذلك عما قريب، لأن بشائر النصر باتت تلوح في الأفق، بفضل دعم الجمهورية الإسلامية وشعبها الأبي، والذي زاد إصراره على هذا الدعم بعد استشهاد القائد الفريق قاسم سليماني، وإن الدعم الإيراني للشعب الفلسطيني لم يتوقف، في ظل تخلّي الكثير من العرب عن القدس وفلسطين، رغم معاناتهم جراء الحصار المفروض عليهم من قوى الاستكبار.

انشر عبر
المزيد