/الصراع/ عرض الخبر

"الجهاد الإسلامي" تنعى الشهيد مناع وتؤكد أن جرائم الاحتلال لن تثني شعبنا

2022/12/05 الساعة 09:51 ص
حركة الجهاد
حركة الجهاد

وكالة القدس للأنباء - متابعة

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، إلى جماهير شعبنا وأمتنا، شهيد فلسطين الأسير المحرر: عمر يوسف مناع (24 عامًا)، الذي ارتقى برصاص العدو المجرم، خلال اقتحام قوات الاحتلال مخيم الدهيشة قضاء بيت لحم المحتلة، حيث تم أيضا اعتقال شقيقه يزن.

وقالت الجهاد في بيان لها: "إننا في حركة الجهاد الإسلامي، إذ ننعى الشهيد عمر مناع، لنؤكد أن تصاعد جرائم العدو على امتداد الضفة الباسلة، لن يثني شعبنا عن التمسك بمقاومته وعدالة قضيته وإصراره على مواصلة المواجهة والانتفاضة حتى زوال الاحتلال".

وأشادت بثوار شعبنا ومقاوميه، الذين يواصلون درب المواجهة ومشاغلة العدو والتصدي لاقتحامه وإجرامه، داعية إلى تصعيد العمل المقاوم على امتداد الساحات، وردع جنود الاحتلال وقطعان المستوطنين الذين لن ينالوا من عزيمة وصمود أهلنا.

وتقدمت الجهاد بالتعزية والمباركة من عائلة الشهيد الكرام وعموم أهلنا في بيت لحم، سائلة المولى عز وجل أن يجعل دمه لعنة على القتلة المجرمين، وشفاعة لأهله وأحبابه، ونعاهد كل شهداء شعبنا على استمرار مسيرة المواجهة حتى الحرية والخلاص.

رابط مختصرhttps://alqudsnews.net/p/187727

اقرأ أيضا