/تقارير وتحقيقات/ عرض الخبر

في حديثه لـ"القدس للأنباء"

خاص/ الباحث جلول: الكيان الصهيوني يعيش أزمة وجودية نراها في الانتخابات الأخيرة

2022/11/09 الساعة 11:23 ص
المفكر اللبناني فيصل جلول
المفكر اللبناني فيصل جلول

وكالة القدس للأنباء - مصطفى علي

رأى الكاتب والباحث في "أكاديمية باريس للجيوبولتيك"، فيصل جلول، أن "ما يدور في الكيان الصهيوني يعبَر عن قلق وجودي لدى "الاسرائليين"، ونتيجة الانتخابات الأخيرة تسير في هذا الاتجاه. ودائمًا "الإسرائيلي" يستسلم لمن هو أكثر تطرفًا لإعتقاده أنه في أقصى التطرف يمكن إنقاذ الشعب الإسرائيلي".

وأضاف جلول في حديث خاص لـ"وكالة القدس للأنباء": "هذه الاستراتيجية لم تنجح في الجزائر عندما كان الاقلام السود يتبعون نفس المنطق ويؤيدون الأكثر تطرفًا معبرين عن قلق وجودي. وفي "إسرائيل" نفس الشيء، حيث يخشى محللون كثر أن يكون مصير "الإسرائيليين" كمصير الأقلام السود في الجزائر".

واعتبر جلول أن "ما حصل في "إسرائيل" يعبر عن إنقسام داخلي خطير بالنسبة لمستقبلهم الوجودي الذي لا يمكن حتى أن يكون كمستقبل البيض في جنوب أفريقيا. إذًا، فالكيان يعيش أزمة حقيقية ونراها في الانتخابات منذ سنوات".

ولفت إلى أن "العدو الصهيوني لم تعد لديه القدرة على ردع محيطه، وحتى لو تفوق عسكريًا لم تعد لديه القدرة على فرض شروطه على غزة، وفي هذه الحالة ينعكس هذا الضعف على داخله ونرى النتيجة التي نراها".

وأضاف: "القادة الصهاينة يسعون إلى تعويض ما هو  قائم عندهم بمغازلة الحكام العرب، عبر نسج علاقات تطبيعية معنوية تنقذهم من المستنقع الذي هم فيه".

وحول أهمية "جائزة فلسطين العالمية  للآداب" أن تكون من عاصمة المقاومة بيروت، رأى جلول أن "الجائزة لها معانٍ كبيرة جدًا، فعندما تكون هناك موجة تطبيع تريد القول بأن القضية الفلسطينية سايرة باتجاه النسيان، جائزة من هذا النوع تقول العكس، النسيان لن يكون حظ هذه القضية. النسيان هو ما راهن عليه الجيل الصهيوني الأول الذين قالوا أن الجيل الفلسطيني الأول يقاوم والثاني يتعايش والثالث ينسى. لا يوجد جيل فلسطيني ينسى، والجائزة على مقربة من صبرا وشاتيلا، ترسل رسالة واضحة بأن المقاومة الفلسطينية لن تكون معرضة للنسيان".

وحول وعد بلفور المشؤوم، اعتبر جلول أن وعد بلفور هو جزء من خطة سايكس بيكو للمنطقة بكاملها، ونحن نلاحظ أن هذه الخطة تتعرض للاهتراء ونلاحظ أن المقاومة اللبنانية تضع خطة سايكس بيكو على الاختبار من جهة تهدد "إسرائيل" ومن جهة أخرى تطالب باصلاح الدولة اللبنانية التي بنيت بسايكس بيكو . وبالتالي نحن إزاء حالة يمكن القول فيها أن وعد بلفور يتضعضع بواسطة إصرار الشعب الفلسطيني على مقاومة الاحتلال والاحتفاظ بذاكرته الفلسطينية".

وختم  جلول حديثه لوكالتنا موجهًا التحية لـ"حركة الجهاد الاسلامي" في ذكرى انطلاقتها الـ 35، مستشهدًا بمقولة للشهيد القائد المؤسس الدكتور فتحيي الشقاقي الذي التقى به في الخرطوم، حينما قال له: "لقد طال عمري بالنضال وكنت اعتقد أنني لن أعيش إلى هذا الوقت"، وهذا دليل على إصرار حركة الجهاد على المقاومة، وبأنها صادقة لا تعرف الدجل، ولديها مبادئ راسخة في مقاومة الاحتلال حتى دحره عن كامل تراب فلسطين".

رابط مختصرhttps://alqudsnews.net/p/186837

اقرأ أيضا