قيادي بـ"فتح": لم يبق شيء للتفاوض عليه بعد إعلان ترامب القدس عاصمة للكيان

22 كانون الثاني 2020 - 07:24 - الأربعاء 22 كانون الثاني 2020, 19:24:51

خالد مسمار
خالد مسمار

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أكد رئيس اللجنة السياسية في المجلس الوطني الفلسطيني، عضو المجلس الاستشاري لحركة (فتح)، خالد مسمار، أن تصريحات نتنياهو وغانتس، حول ضم الأغوار وشمال البحر الميت والمستوطنات، تأتي في إطار التسابق للفوز في الانتخابات "الإسرائيلية"، على حساب شعبنا وقضيته الوطنية، وهي مقدمة لنسف عملية السلام، وشرعنة الاحتلال.

وقال في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية، صباح اليوم الأربعاء: إنه لم يبق شيء للتفاوض عليه، خاصة بعد اعلان ترامب، أن القدس عاصمة لـ"إسرائيل"، وشرعنة الاستيطان، حسب بومبيو وما يطلق عليه (صفقة القرن) التي نُفذت عملياً على الأرض.

وطالب مسمار الجامعة العربية بالتدخل الفوري، وعدم الاكتفاء ببيانات الشجب والاستنكار، واتخاذ خطوات عملية لمحاسبة "إسرئيل" ومعاقبتها.

وأكد أن اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، سيجتمع في 27 من الشهر الجاري في بوركينا فاسو، وسيناقش ملف انتهاكات الاحتلال، ضد شعبنا وأرضه، خاصة تصريحات نتنياهو وغانتس، حول ضم الأغوار والمستوطنات.

انشر عبر
المزيد