خطة صهيونية لمحاربة تركيا بالقدس المحتلة

08 تموز 2018 - 10:10 - الأحد 08 تموز 2018, 10:10:23

القدس المحتلة - وكالات

أعد كيان العدو خطة لحظر أنشطة تركيا في القدس المحتلة، من خلال ذراعها الرسمي وكالة الإغاثة التركية (تيكا)، التي تعمل على تعزيز وضع بلادها في القدس المحتلة بشكل عام والمسجد الأقصى بشكل خاص.

وتعمل الوكالة التركية للإغاثة في العديد من المواقع في جميع أنحاء العالم، بما في ذلك قطاع غزة، بالتعاون وموافقة حكومة العدو. لكن في الأشهر الأخيرة، تم تلقي معلومات استخباراتية بأن الوكالة عقدت اجتماعات مع أعضاء الحركة الإسلامية، كذلك هناك شك في أن موظفي الوكالة قدموا اموالا ومعلومات حساسة لحركة حماس، كما زعمت القناة العاشرة.

واضاف تقرير التلفزيون الصهيوني "ان النشاط المشبوه الأخير قاد اسرائيل إلى التفكير في تقييد أنشطة الوكالة التركية (تيكا) في القدس. مضيفا" ومن بين الخيارات التي يجري النظر فيها التزام الوكالة التركية بالحصول على الموافقة على جميع انشطتها، بهدف تقييد عام على الانشطة وسيتم تنفيذ الخطة وفقا لتعليمات رئيس الوزراء نتنياهو فقط."

وسيجري هذا الأسبوع المزيد من النقاش لتحديث الخطة وضمان استيفائها لجميع المتطلبات القانونية والدولية كي تكون جاهزة للتطبيق إذا لزم الأمر.

وتابع التلفزيون الصهيوني قائلا": في السنوات الأخيرة، كانت تركيا تسعى للحصول على موطئ قدم في القدس، مع التركيز على المسجد الاقصى من خلال الاموال التي تذهب الى جمعيات معينة بهدف "حماية الأقصى".

وختم التقرير بالقول":أخذت تركيا زمام المبادرة من الاردن التي تحظى بوصاية على الاماكن المقدسة من خلال ضخ ملايين الدولارات في القدس المحتلة، مما جعل انقرة تحظى بدعم وتعاطف قوي من قبل الاهالي"

انشر عبر
المزيد