أوباما: من حق إسرائيل أن تحمي مواطنيها من السكاكين!

17 تشرين الأول 2015 - 07:37 - السبت 17 تشرين الأول 2015, 07:37:01

رئيس الولايات المتحدة الأمريكية باراك أوباما
رئيس الولايات المتحدة الأمريكية باراك أوباما

وكالة القدس للأنباء - وكالات

أعرب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، باراك أوباما، عن قلقه حيال استمرار "أعمال العنف" في القدس، داعياً إلى وقف التصعيد.  وقال أوباما في مؤتمر صحافي مع نظيرته الكورية الجنوبية: "نحن قلقون للغاية حيال اندلاع العنف"، مضيفاً "ندين بأشد العبارات العنف الذي يطال الأبرياء، ونعتقد أن من حق إسرائيل أن تحفظ القانون والنظام وأن تحمي مواطنيها من الهجمات بالسكاكين والعنف في الشوارع".

في سياق متصل، أعلن سفير "الكيان الإسرائيلي" في واشنطن أن رئيس وزراء العدو، بنيامين نتانياهو، سيلتقي وزير الخارجية الأمريكي، جون كيري، في برلين الأسبوع المقبل.

وقال رون ديرمر لشبكة "سي أن أن" الأمريكية: "أعلم بأنهما كانا يحاولان القيام بشيء ما، لأن رئيس الوزراء سيتوجه إلى ألمانيا لإجراء محادثات مع (المستشارة الألمانية) أنغيلا ميركل، ووزير الخارجية كيري سيتوجه إلى هناك للقائه".

ولم تؤكد الخارجية الأمريكية على الفور ما إذا كان كيري يعتزم لقاء نتانياهو.  لكن هذه المعلومات تم تداولها فيما يتوجه وزير الخارجية الأمريكي إلى أوروبا لعقد لقاءات في ميلانو ومدريد وباريس.

وقبيل مغادرته، قال كيري إنه يأمل بزيارة منطقة الشرق الأوسط "في الأيام المقبلة" لمحاولة تهدئة التوتر بين "الإسرائيليين" والفلسطينيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وكان المتحدث باسم الحكومة الألمانية قد أعلن الجمعة أن المستشارة ميركل ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو محادثات في برلين الأسبوع المقبل بعد إلغاء المشاورات المنتظمة بين الحكومتين بسبب تصاعد أعمال العنف بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال متحدث باسم الحكومة الألمانية إن محادثات الأربعاء المقبل سوف تركز على القضايا الأمنية التي تواجه كل من "إسرائيل" والشرق الأوسط بشكل أوسع.

انشر عبر
المزيد