الخفش: مفاوضات الأسرى متواصلة وبانتظار إنهاء العقوبات

15 كانون الأول 2014 - 12:13 - الإثنين 15 كانون الأول 2014, 12:13:12

انتهت أخر الأسبوع الماضي مهلة الـ10 أيام التي علّق الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي وبناءً عليها، خطواتهم الاحتجاجية، التي كان مقررًا البدء فيها قبل نحو أسبوعين، بطلب من إدارة مصلحة السجون.

وفي هذا الإطار، قال رئيس مركز "أحرار" لحقوق الإنسان فؤاد الخفش "إننا بانتظار إنهاء حقيقي لجميع الإجراءات التي اتخذتها إدارة مصلحة السجون ضد الأسرى، منذ عملية اختطاف المستوطنين الثلاثة بالخليل".

وأضاف في تصريح له اليوم الاثنين أن المفاوضات لا تزال جارية ما بين الأسرى وإدارة السجون، حول كافة مطالب الأسرى التي رفعوها قبل بدء إعلانهم الاحتجاجي.

وأكد أن إدارة السجون بدأت فعليًا التخفيف من هذه العقوبات، ومن بينها رفع "الكانتينا" من 400 شيكل إلى 600 شيكل.

تجدر الإشارة إلى أن مطالب الأسرى المرفوعة لإدارة السجون هي: إعادة الزيارات لكافة الأسرى، وعدم التمييز في الزيارات بين تنظيم وآخر، وإعادة بث القنوات الفضائية التي تم وقفها، ووقف سياسة المداهمات والاقتحامات لغرف وأقسام الأسرى.

وأيضًا وقف تجديد الاعتقال الإداري الذي تصاعد في الآونة الأخيرة بشكل خطير، ووقف سياسة رفع الأسعار في الكانتينا وتقليص المشتريات الغذائية، وتوفير العناية الطبية للمرضى، ونقلهم للمستشفيات المدنية وإجراء فحوصات دورية للأسرى.

كما يطالبون بإنهاء سياسة العزل الانفرادي للأسرى المعزولين البالغ عددهم 27 أسيرًا، وإدخال الأغطية والملابس الشتوية للأسرى.


المصدر: وكالات
 

انشر عبر
المزيد