/الصراع/ عرض الخبر

"الجهاد الإسلامي" ناعية الشهيد مفلح: جريمة الإعدام ستقابل بمزيد من المقاومة لردع العدو

2022/12/02 الساعة 07:43 م

غزة - متابعة

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين إلى جماهير شعبنا وأمتنا، شهيد فلسطين الأسير المحرر: عمار حمدي مفلح (22 عاماً)، من قرية أوصرين بنابلس، الذي ارتقى عقب عملية إعدام وحشية برصاص أحد جنود الاحتلال على حاجز حوارة.

وأكدت "حركة الجهاد الإسلامي" في بيان لها مساء اليوم الجمعة، أن عملية إعدامه بدم بارد على مرأى وسمع العالم هي جريمة حرب مكتملة الأركان، تثبت مرة أخرى حجم الإجرام المتواصل الذي ينتهجه جنود العدو ضد أبناء شعبنا المدنيين والعزّل.

وقالت: "إن ما يجري على مرأى وسمع العالم الظالم، الذي يصمت على جرائم الاحتلال تجعله شريكاً في دماء الشعب الفلسطيني وعذاباته، ما يتطلب وقفة مسؤولة أمام الجريمة المستمرة بحق شعبنا الذي لن يتراجع عن حقه حتى الخلاص من الاحتلال".

وشددت على أن تصاعد جرائم الاحتلال، لن تقابل إلا بمزيد من انتفاضة شعبنا ومقاومته لردع العدو وجنوده القتلة، والانتقام لدماء الشهداء، وندعو إلى رص الصفوف والعمل مع كل قوى المقاومة للرد على هذا العدوان البشع، وتدفيع المحتل ثمن جرائمه الإرهابية.

وقدمت الحركة التعزية والمباركة من عائلة الشهيد الكرام وعموم أهلنا في نابلس جبل النار، سائلين المولى عز وجل أن يعوضهم خيرا، وأن يجعل دمه لعنة على القتلة المجرمين، ونعاهد كل شهداء شعبنا على الوفاء لهم حتى زوال الاحتلال.

 

رابط مختصرhttps://alqudsnews.net/p/187664

اقرأ أيضا