بلدية الاحتلال توزع استدعاءات لأهالي حي البستان في سلوان

14 حزيران 2021 - 12:54 - الإثنين 14 حزيران 2021, 12:54:13

وكالة القدس للأنباء - متابعة

سلمت بلدية الاحتلال في القدس المحتلة صباح الإثنين، عددًا من أصحاب المنازل في حي البستان ببلدة سلوان استدعاءات للتحقيق.

وقال عضو لجنة الدفاع عن أراضي سلوان، فخري أبو دياب، إن طواقم من بلدية الاحتلال برفقة أفراد من الشرطة اقتحمت حي البستان، وسلّمت استدعاءات لعدد من المنازل المهددة بالهدم.

وأوضح أن البلدية سلمت أصحاب 5 منازل استدعاءات للمثول للتحقيق أمام مفتشيها، بادعاء أن أصحاب المنازل لم يلتزموا بتنفيذ قرارات محكمة الاحتلال التي أصدرتها قبل أعوام.

وأشار إلى أن الاستدعاءات طالت عائلات قراعين وأبو رجب وحمدان، وغيرها، لافتًا إلى أن المنازل المستهدفة قائمة منذ عشرات السنين.

وحذر أبو دياب من مغبة إقدام بلدية الاحتلال على تنفيذ عملية الهدم وتهجير وطرد السكان المقدسيين من حي البستان قسريًا.

ويقع حي البستان على بعد 300 متر من السور الجنوبي للمسجد الأقصى، ويمتد على مساحة 70 دونمًا، يدعي الاحتلال أنه يمثل "إرثًا حضاريًا تاريخيًا للشعب اليهودي"، لذلك عمل على تهويد اسمه وتحويله إلى "حديقة الملك داوود".

ويسعى الاحتلال إلى هدم الحي بأكمله، حيث تعود قصته إلى العام 2005، حينما أصدرت بلدية الاحتلال قرارًا بهدمه، وبدأت بتوزيع أوامر الهدم على سكانه البالغ عددهم 1500 نسمة، بحجة البناء دون ترخيص، رغم أن أراضيه ذات ملكية فلسطينية خاصة، ووقف إسلامي.

وكانت بلدية الاحتلال رفضت خلال آذار/مارس الماضي، المخططات الهندسية للحي، وكذلك تجميد قرارات الهدم.

انشر عبر
المزيد