الخارجية الأمريكية تضع شرطاً لاستكمال المساعدات لـ"الأونروا"

09 حزيران 2021 - 11:14 - الأربعاء 09 حزيران 2021, 11:14:45

غزة - متابعة

أكد وزير الخارجية الأمريكية، أنتوني بلينكن، أنّ إدارة بايدن ستمول "وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين – الأونروا" بشرط "إصلاح التعليم المناهض لإسرائيل واليهود"، مشيراً إلى "المواد التعليمية التي تمحو (إسرائيل) من الخرائط وتثني على الإرهاب والاستشهاد"، على حد قوله.

وقال بلينكن أمام لجنتي الاعتمادات في مجلسي النواب والشيوخ الأمريكي بشأن طلبات ميزانية وزارة الخارجية للسنة المالية 2022 بحسب ما نشرته صحيفة "جيروزاليم بوست": "نحن مصممون على أن تواصل الأونروا إصلاحات ضرورية للغاية فيما يتعلق ببعض انتهاكات نظامها التي حدثت في الماضي، ولا سيما نشر مواد تعليمية لمعلومات معادية للسامية وإسرائيل".

وتابع: "وزارة الخارجية سوف تبحث بعناية شديدة في الآليات التي تقول (الأونروا) إنها موجودة من أجل معالجة المواد التعليمية، والتي تم اكتشافها من خلال مراجعة يناير 2021 من قبل معهد مراقبة السلام والتسامح الثقافي في التعليم المدرسي (IMPACT-se)، وهي منظمة غير ربحية تراقب محتوى الكتب المدرسية".  

وكان بلينكن أوضح، أن "وزارته ستعين مبعوثاً خاصاَ لمكافحة ورصد معاداة السامية في الولايات المتحدة".

وعلّق بلينكن رداً على تصاعد الهجمات "المعادية للسامية" ضد المجتمعات اليهودية في جميع أنحاء الولايات المتحدة، أنّ الإدارة الامريكية تعمل "على وجه السرعة" لترشيح مبعوث خاص لوزارة الخارجية لرصد ومكافحة معاداة السامية.

 

انشر عبر
المزيد