عطايا: لصون الإنجازات التي تحققت في معركة "سيف القدس"

06 حزيران 2021 - 02:14 - الأحد 06 حزيران 2021, 14:14:28

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أكد ممثل "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان إحسان عطايا، أن "محاولات كيان الاحتلال الحصول على انتصار وهمي لإرضاء جبهته الداخلية، هي محاولات فاشلة".

وقال عطايا في مقابلة له على "قناة العالم": "إن كيان الاحتلال فشل فشلاً ذريعاً في معركة سيف القدس، ولم يجرؤ على اتخاذ قرار باجتياح بري، لأنه يعرف أن نتيجة المعركة البرية ستكون كارثية عليه".

وأشار إلى أن "كيان الاحتلال يحاول عرض عضلاته في الداخل ليوهم مستوطنيه أنه يمسك بزمام الأمر، ولكن هذه المحاولات سترتد عليه، لأن المقاومة بالمرصاد".

وأوضح ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لبنان، أن "العدو الصهيوني كان يريد أن يوقف إطلاق النار من جانب واحد قبل أربعة أو خمسة أيام من اتفاق وقف إطلاق النار".

وقال: "على كيان العدو أن يفهم الدرس جيداً، وأن يكف عن التعرض للقدس والاعتداء على حي الشيخ جراح".

وبيّن أن "جوهر الصراع في معركة سيف القدس كان انتهاك الاحتلال المتكرر للقدس والاعتداء على شعبنا ومقدساتنا، وقد حذرت المقاومة في بياناتها وتصريحاتها بأنه إذا استمر كيان الاحتلال بالتعرض للقدس وحي الشيخ جراح، فستطال صواريخ المقاومة عمق كيانه، ولكنه لم يأخذ تحذيرات المقاومة على محمل الجد".

وختم عطايا كلامه مشدداً على "ضرورة صون الإنجازات التي تحققت في معركة سيف القدس، وعلى رأسها وحدة الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج"، مؤكداً على أن "المعركة الأخيرة لم تنتهِ بعد، وأنها إحدى الجولات القتالية على طريق تحرير فلسطين، وقد أثبتت هذه المعركة مدى قوة المقاومة واقتدارها، ومدى هشاشة الكيان الصهيوني وضعفه، وأن الخيار الوحيد لتحرير فلسطين هو المقاومة بجميع أشكالها".

انشر عبر
المزيد