منصور عباس يُدين عملية زعترة: ما هو الثمن يا عباس الثاني؟

03 أيار 2021 - 11:54 - الإثنين 03 أيار 2021, 11:54:10

(عباس الثاني)
(عباس الثاني)

وكالة القدس للأنباء - متابعة

يواصل زعيم "القائمة العربية الموحدة" (الجناح الجنوبي للحركة الإسلامية) النائب العربي في الكنيست الصهيوني" منصور عباس، تقديم أوراق اعتماده للحركة الصهيونية، علها تفتح له أبواب الحكومة ويتربع وزيرا في الحكومة المتعثرة.

وآخر أوراق (عباس الثاني) الصفراء، ضمنها موقفا مخزيا، معاكسا لموقف الإجماع الشعبي الفلسطيني. إذ حملت "إدانة" للعملية البطولية عند حاجز زعترة، التي حدثت ليلة أمس، وأدت لإصابة 3 جنود صهاينة.

وقال عباس: "بصفتي الشخص الذي صاغ رؤية (راعام)، وهي رؤية "للسلام والأمن المتبادل والشراكة والتسامح بين الشعوب - أرفض بشكل قاطع أي ضرر يلحق بالأبرياء".

وأضاف عباس: "أدعو إلى الحفاظ على الحياة وإعطاء الأمل في أنه من الممكن أن نعيش معًا في سلام"... إسألوا عباس (الثاني) على من يقرع مزاميره؟.. وهل هناك جندي أو مستوطن صهيوني يصح عليه تعبير "البراءة"؟..

انشر عبر
المزيد