المخابرات السودانيّة تنفي زيارة وفد أمنيّ للكيان الصهيوني

16 نيسان 2021 - 10:04 - الجمعة 16 نيسان 2021, 10:04:28

الشعب السوداني يرفض التطبيع
الشعب السوداني يرفض التطبيع

وكالة القدس للأنباء - متابعة

أكد جهاز المخابرات العامة السوداني، أمس الخميس، عدم صحة الأخبار المتداولة حول اعتزام وفد أمني من بلادها بإجراء زيارة (لكيان العدو الصهيوني) خلال الأيام المقبلة، في إعلان جاء بعد يوم واحد من نقلِ وكالة "رويترز" عن مصدرين مطلعين قولهما إن الخرطوم تعتزم إرسال أول وفد رسمي إلى (الكيان) الأسبوع المقبل.

وجاء ذلك في بيان أصدره الجهاز ونشرته وكالة الأنباء السودانية الرسمية.

وقال البيان: "لا صحة للأخبار المتداولة في بعض وسائل الإعلام ووسائط التواصل الاجتماعي حول زيارة وفد أمني (للكيان)، ولم نصدر توجيهات بذلك".

وأوضح أن "ما يتم تداوله في الوسائط الإعلامية عار من الصحة ويفتقر للمصداقية".

ودعا البيان، إلى "تحري الدقة والمصداقية عند نشر وتداول مثل هذه الأخبار لتجنب نشر الشائعات وإصدار معلومات غير صحيحة وأحداث غير حقيقية".

وتناولت وسائل إعلام غربية وصهيونية خلال اليومين الماضيين، أنباء حول زيارة وفد أمني سوداني إلى (الكيان) خلال الأيام القادمة.

وأمس الخميس، استنكر مجلس الدفاع والأمن بالسودان ما تناولته الوسائط الإعلامية من أخبار حول الزيارة، مشيرا إلى "عدم دقة المعلومات" بهذا الشأن.

وفي 23 تشرين الأول/ أكتوبر 2020، أعلن السودان تطبيع علاقته مع (كيان العدو)، لكن قوى سياسية عديدة أعلنت رفضها القاطع للتطبيع، بينها أحزاب مشاركة في الائتلاف الحاكم.

كما أجاز مجلس الوزراء السوداني، الثلاثاء الماضي، مشروع قانون يجيز إلغاء قانون "مقاطعة إسرائيل" القائم منذ عام 1958.

انشر عبر
المزيد