د. القططي: منع المقدسيين من الوصول للأقصى والاعتداء عليهم حرب واشتباك دائم

15 نيسان 2021 - 02:00 - الخميس 15 نيسان 2021, 14:00:08

القططي
القططي

وكالة القدس للأنباء – متابعة

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي د. وليد القططي، اليوم الخميس، أن الاعتداء على المقدسين ومنعهم من الوصول إلى المسجد الأقصى نوع من المضايقات العنصرية والحرب والاشتباك الدائم في المدينة المقدسة.

وأوضح د. القططي، في تصريح لـ"إذاعة صوت القدس" حول الاعتداءات المستمرة بحق المدينة المقدسة وأهلها، أن استهداف القدس هو جوهر الصراع للكيان، وهو مبرر لوجوده وشرعيته حيث جاء ليقيم دولة صهيونية عاصمتها القدس.

وبين، أن الاعتداءات على القدس غير مرتبطة بالتطورات السياسية داخل الكيان الصهيوني، بالرغم من وجود أزمة سياسية مستمرة، لافتاً إلى أن الاعتداءات المتجددة لم تنقطع بل تعلو وتنخفض حسب الوتيرة الموجودة في القدس.

وعن صمود أهل القدس، شدد د. القططي على أن نشاط أهل القدس واضح وملموس فهو يعطي الهوية العربية والإسلامية والفلسطينية لمدينة القدس.

وأكد، أنه في ظل الصمت العربي والتحالف مع الكيان وفي ظل انشغال الفلسطينيين بمعركتهم الانتخابية، لم يتبقَ سوى أهالي القدس ليدافعوا عن المسجد الأقصى المبارك.

ورأى د. القططي، أن الاحتلال يعتقد واهماً أن الوقت مناسباً في زيادة الاعتداءات على القدس في ظل التطبيع العربي.

وأشاد بما يقوم به أهل القدس، واصفاً أنه ذروة سنام الجهاد والإسلام في هذا الوقت العصيب الذي تعيشه الأمة العربية والإسلامية، بعد ما أصبحت القضية الفلسطينية عبء على الأنظمة العربية.

انشر عبر
المزيد