القوى الإسلامية في "عين الحلوة" تبحث مع "الجماعة" أوضاع اللاجئين

10 نيسان 2021 - 10:26 - السبت 10 نيسان 2021, 10:26:13

صيدا - وكالة القدس للأنباء

استقبل المسؤول السياسي للجماعة الإسلامية في الجنوب، بسام حمود، في مركز الجماعة في صيدا، وفد القوى الإسلامية في مخيم عين الحلوة، برئاسة جمال خطاب، أبو طارق السعدي، خالد زيادين، وعبده سعدي، وفي حضور مسؤول الملف الفلسطيني أحمد الحبال.

وجرى التداول خلال اللقاء، "الأوضاع السياسية والإجتماعية والمعيشية التي يرزح تحتها الشعبين اللبناني والفلسطيني، والسبل الآيلة لمساعدة المواطنين على الصمود وتحصين الساحتين من أي اختراق قد يعمل عليه البعض مستغلا الضائقة التي يعاني منها الناس".

كما تناول اللقاء "الأوضاع الأمنية في صيدا والجوار والمخيمات الفلسطينية، ولا سيما مخيم عين الحلوة"

وأكد المجتمعون" تمسكهم بحال الاستقرار التي تشهدها صيدا والمخيمات في ظل التعاون المثمر والمستمر بين القوى الفلسطينية ومرجعيات المدينة والجهات الرسمية".

ورأوا أنه "ورغم كل الصعاب ستبقى فلسطين هي البوصلة، وأن مواجهة مشاريع العدو الصهيوني الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية وإلغاء حق العودة هي موضع إجماع الأمة، وأن دعم صمود الشعب الفلسطيني في مخيمات الشتات، ولا سيما لبنان مع رفض التوطين والتهجير هي مهمة كل الشرفاء في لبنان".

 

انشر عبر
المزيد