فتوح: بيع العقارات بالقدس خيانة وطنية

09 نيسان 2021 - 07:13 - الجمعة 09 نيسان 2021, 19:13:20

رام الله - متابعة

قال المفوض العام للعلاقات الدولية، وعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، روحي فتوح، إن "بيع العقارات والأراضي وتسريبها للاحتلال الصهيوني يعتبر خيانة وطنية يجب محاسبة مرتكبيها".

جاء ذلك في تصريح له يوم الجمعة، في أعقاب الكشف عن عملية بيع لعدد من العقارات الفلسطينية في منطقة سلوان في القدس المحتلة.

وأضاف: "إن من يقوم ببيع العقارات للعدو، مقابل حفنة من الأموال يعتبر خائنا للدين والوطن والشعب، ويجب أن يعاقب كل من أقدم عليها مهما كانت صفته او مكانته السياسية والاجتماعية".

وأشاد فتوح "بموقف رفض العائلات في سلوان من بيع العقارات للاحتلال، وإدانتها وتبرأتها من أبنائها المتورطين".

وأكد "أن القيادة وحركة فتح تبذلان كافة الجهود الوطنية لإفشال كافة الصفقات المشبوهة، والتحقيق في عمليات التسريب والبيع ومحاكمة الفاعلين، وتجريمهم قانونيا ووطنيا، واستعادة كافة الاملاك المسربة للاحتلال بكافة الوسائل الممكنة والمشروعة".

 

انشر عبر
المزيد