العدو يفرج عن الأسير رشدي أبو مخ بعد 35 عاما من الاعتقال

05 نيسان 2021 - 05:50 - الإثنين 05 نيسان 2021, 17:50:23

الداخل المحتل - وكالات

ظأفرجت سلطات العدو الصهيوني، اليوم الإثنين، عن الأسير رشدي أبو مخ (58 عاما)، وذلك بعد أن أمضى في السجون الصهيونية مدة محكوميته البالغة نحو 35 عاما.

وأفاد نادي الأسير الفلسطيني، بأنه  تم اعتقال "أبو مخ" عام 1986، إلى جانب ثلاثة من رفاقه الأسرى، وهم: الأسير والمفكر وليد دقة، وإبراهيم أبو مخ، وإبراهيم بيادسة، لافتا إلى أنه "وعلى مدار عقود، رفضت سلطات العدو الإفراج عن الأسير رشدي أبو مخ ورفاقه، رغم مرور مجموعة من صفقات التبادل والإفراجات خلال سنوات أسرهم، وكان آخرها عام 2014، حيث تنكرت السلطات الصهيونية من الاتفاق الذي جرى ضمن مسار المفاوضات في حينه، وأبقت على اعتقال 30 أسيرا"، وهي ما عرفت بـ"الدفعة الرابعة".

وكانت السلطات الصهيونية قد حكمت على رشدي أبو مخ، وهو من باقة الغربية ومعروف بين رفاقه باسم صالح، بالسجن المؤبد، فيما تم تحديد مدة الحكم لاحقا بـ35 عاما.

انشر عبر
المزيد