العدو يطلق النار على فلسطيني قرب الخليل

08 تشرين الثاني 2020 - 03:12 - الأحد 08 تشرين الثاني 2020, 15:12:28

الخليل - وكالات

أطلق جيش العدو الصهيوني صباح اليوم الأحد، النار على شاب فلسطيني قرب الخليل بزعم محاولته تنفيذ عملية طعن، حيث أقدم أحد جنود الاحتلال بإطلاق النار عليه وإصابته بجروح، فيما استنفر الاحتلال قواته للمكان وأقدم على إغلاق المنطقة والشروع بتفتيشات واسعة النطاق.

وأفاد مكتب إعلام الأسرى بأن المعتقل على خلفيه محاولة الطعن هو علي سليمان علي عمرو في الأربعينيات من عمره من دورا جنوب الخليل، علما أن المواطن عمرو يعمل مدرسا في مدرسة ماجد أبو شرار الثانوية في بلدة دورا.

وأفاد شهود عيان أن جنود العدو أطلقوا النار على شاب قرب عين الدلبة المحاذية لمدخل مخيم الفوار مما أدى بإصابته بالرصاص في قدمه.

وزعمت وسائل الإعلام الصهيونية أن شاب فلسطيني حاول طعن أحد جنود الجيش قرب الخليل وتم إطلاق النار عليه وإصابته بالقسم السفلي من جسده، بدون وقوع إصابات بين الجنود.

ووفقا للمتحدث باسم جيش الاحتلال، أقدم أحد الجنود على إطلاق النار على فلسطيني قرب مخيم الفوار قضاء الخليل، وذلك عندما حاول تنفيذ عملية طعن واستهداف الجنود، حيث تم إصابته بجروح دون أن تسجل إصابات بصفوف الجنود.

وأوضح جيش الاحتلال أن الشاب أصيب بالرصاص في رجليه وبطنه ونقل لمستشفى "سوروكا" في بئر السبع للعج، ومن ثم سيتم إخضاعه للتحقيق لدى الأجهزة الأمنية.

انشر عبر
المزيد