175 عملية بانتفاضة القدس توقع 20 قتيلاً صهيونياً

01 كانون الأول 2015 - 04:43 - الثلاثاء 01 كانون الأول 2015, 16:43:54

من مكان العملية
من مكان العملية

يافا المحتلة - وكالات

قال مركز "القدس لدراسات الشأن الصهيوني" إن عدد العمليات التي نفذها الفلسطينيون، منذ مطلع تشرين أول الماضي تجاوز 175 عملية ضد أهداف تابعة للعدو الصهيوني، أوقعت خلالها 20 قتيلاً صهيونياً وأكثر من 300 إصابة.

ورأى المركز في تقرير إحصائي، أن "تطورات الأحداث خلال انتفاضة القدس على الأرض، من حيث العمليات الفردية، لم يكن لها سابقة في تاريخ المقاومة الفلسطينية"، وفق قوله.

وأوضح المركز أن عمليات المقاومة الفلسطينية توزعت بين الطعن والدهس وإطلاق النار، وشملت تلك العمليات الفئات العمرية والجنسين بشكل عام، لافتة النظر إلى أن العمليات الفردية وخسائرها في جانب الاحتلال، ومشاركة الجنسين والفئات العمرية، "ليست سابقة في تاريخ المقاومة الفلسطينية".

وبيّن مركز "القدس"، ومقره في مدينة رام الله، (شمال القدس المحتلة)، أن المقاومة الفلسطينية نفذت 60 عملية طعن، بالإضافة إلى 31 محاولة طعن، إلى جانب 56 عملية إطلاق نار، و15 هجوما بالزجاجات الحارقة ومثلها بالعبوات المصنعة يدوياَ.

وأشار التقرير إلى تصدّر مدينة الخليل، (جنوب القدس المحتلة)، المدن الفلسطينية من حيث نسبة ووتيرة تنفيذ العمليات، مشيراً إلى أنها نفذت 30 عملية، تليها مدينة القدس المحتلة والتي اطلق عليها لقب "مفجرة الانتفاضة" بـ 19، ومدينة جنين بـ 9 عمليات، و5 في كل من رام الله ونابلس، و3 عمليات في الداخل المحتل، وقلقيلية عمليتان، وفق المركز.

انشر عبر
المزيد