العدو يعدم أسيرة محررة بزعم الطعن قرب بيت لحم

01 كانون الأول 2015 - 03:47 - الثلاثاء 01 كانون الأول 2015, 15:47:28

الشهيدة مرام حسونة
الشهيدة مرام حسونة

القدس المحتلة - وكالات

استشهدت الأسيرة المحررة مرام حسونة" 20 عاماً من مدينه نابلس، برصاص قوات العدو "الإسرائيلي" على حاجز عناب شرق طولكرم صباح اليوم الثلاثاء، يرفع عدد الشهداء منذ بداية الانتفاضة لـ108 شهيد.

وأفاد شهود عيان كانوا متواجدين بالقرب من الحاجز، بأن الفتاة حسونة (20عاما)، أصيبت بعيار ناري مباشر في الرأس، ما أدى إلى استشهادها على الفور.

وهرعت سيارات الإسعاف التابعة للهلال الأحمر الفلسطيني إلى مكان الحادث، إلا أن قوات العدو منعتها من التقدم، وأغلقت الحاجز بشكل كامل، ومنعت المركبات من المرور.

ويأتي استشهاد الفتاة بعد أقل من ساعة على استشهاد الشاب مأمن الخطيب 16 عاماً من قرية الدوحة القريبة من بيت لحم , بزعم محاولته الطعن .

انشر عبر
المزيد