حدث في مثل هذا اليوم..الأمم المتحدة تعترف بحق الشعب الفلسطيني بـ "تقرر المصير"

30 تشرين الثاني 2015 - 09:21 - الإثنين 30 تشرين الثاني 2015, 09:21:36

الأمم المتحدة (أرشيف)
الأمم المتحدة (أرشيف)

وكالة القدس للأنباء - متابعة

30 تشرين الثاني / نوفمبر

أبزر الأحداث

1853 م. - حرب القرم: وقوع معركة سينوب البحرية بين الإمبراطورية الروسية والدولة العثمانية، والتي انتهت بتحطيم الأسطول العثماني.

1854 م. - حاكم مصر محمد سعيد باشا يمنح الفرنسي فرديناند دي لسبس امتياز حفر قناة السويس.

سينوب هو ميناء بحري في شمال الأناضول. وقعت الحرب عندما قصفت السفن الحربية للامبراطورية الروسية دورية للسفن العثمانية الراسية في المرفأ وأبادتها.  وقد كانت المعركة جزءاً من حرب القرم، وعاملاً مساهماً في إحضار فرنسا وبريطانيا إلى الصراع.  وكانت معركة سينوب سبباً مباشراً لتفكك الإمبراطورية العثمانية وفقدان العثمانية السيطرة في البحر الأسود.

1914 م. - عرض أول فيلم سينمائي، وكان من تمثيل شارلي شابلن.

1939 م. - الاتحاد السوفيتي يغزو فنلندا التي أعلنت حيادها في النزاعات العالمية خلال الحرب العالمية الثانية، وهو ما عرف باسم حرب الشتاء.

1942 م. - اندلاع معركة تاسافارونغا بين البحريتين الأمريكية واليابانية أثناء الحرب العالمية الثانية.

1970 م. - الأمم المتحدة تصدر «القرار رقم 649» والذي نص على حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره.

في العام 1970 صوتت الجمعية العامة للأمم المتحدة على القرار رقم 649، والذي يعطي الشعب الفلسطيني حقه في "تقرير المصير"، بما في ذلك أن تكون له دولته المستقلة.  حصل القرار على أغلبية 165 صوتاً مؤيداً، مقابل معارضة 6 دول، من بينها كيان العدو "الإسرائيلي" والولايات المتحدة.   ويحث القرار جميع الدول والوكالات المتخصصة ومؤسسات منظومة الأمم المتحدة على مواصلة دعم الشعب الفلسطيني ومساعدته على نيل حقه في تقرير المصير في أقرب وقت.

1973 م. - الجمعية العامة للأمم المتحدة تقر الاتفاقية الدولية لقمع جريمة الفصل العنصري والمعاقبة على هذه الجريمة.

1995 م. ـ إعلان انتهاء عملية عاصفة الصحراء رسميًا.

أشهر الوفيات:

1988 م. - عبد الباسط عبد الصمد، قارئ قرآن مصري.

أحد أشهر قراء القرآن الكريم في العالم الإسلامي، ويتمتع بشعبية هي الأكبر في أنحاء العالم لجمال صوته ولأسلوبه الفريد، وقد لُقب بالحنجرة الذهبية وصوت مكة.  ولد سنة 1927، بقرية المراعزة في محافظة قنا.  حفظ القرآن الكريم على يد الشيخ محمد الأمير شيخ كتاب قريته، وأخذ القراءات على يد الشيخ المتقن محمد سليم حمادة، ودخل الإذاعة المصرية سنة 1951.  وكانت أولى تلاواته من سورة فاطر.  عين قارئاً لمسجد الإمام الشافعي سنة 1952، ثم لمسجد الإمام الحسين سنة 1958 خلفاً للشيخ محمود علي البنا.  ترك للإذاعة ثروة من التسجيلات إلى جانب المصحفين المرتل والمجود ومصاحف مرتلة لبلدان عربية وإسلامية، جاب بلاد العالم سفيراً لكتاب الله، وكان أول نقيب لقراء مصر سنة 1984.

2014 م. - رضوى عاشور، قاصة وروائية وناقدة أدبية مصرية.

انشر عبر
المزيد