تشييع حاشد للشهيد العباسي بالقدس

30 تشرين الثاني 2015 - 08:00 - الإثنين 30 تشرين الثاني 2015, 08:00:32

جانب من التشييع
جانب من التشييع

القدس المحتلة - وكالات

شيع مئات المقدسيين، فجر الإثنين، جثمان الشهيد أيمن سميح العباسي (17 عاما) الذي استشهد، الليلة، خلال مواجهات اندلعت في حي عين اللوزة ببلدة سلوان جنوبي الأقصى المبارك.

وشاركت حشود كبيرة في موكب تشييع جثمان الشهيد الذي انطلق من منزله في حي رأس العامود إلى مقبرة "السناونة"، حيث ووري جثمانه الثرى بعد الصلاة عليه.

وحاولت قوات العدو في وقت سابق عقب إصابته اختطاف جثمانه، إلا أن الشبان تمكنوا من نقله إلى مركز طبي قبل تسليمه إلى عائلته التي ودعته ومن ثم ووري الثرى.

وقالت مصادر محلية فلسطينية إن الفتى العباسي، وهو أسير محرر، استشهد جراء إصابته برصاصة حية في صدره خلال المواجهات التي اندلعت في حي عين اللوزة.

وأضافت المصادر بأن مواجهات عنيفة اندلعت في عدد من أحياء بلدة سلوان تحديدا في حي رأس العامود، وسط توتر يخيم على البلدة.

وقال رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين الىقدسيين أمجد أبو عصب، إن الشهيد تحرر من الأسر في الخامس من شهر شباط 2015، بعد أن أمضى مدة عام ونصف داخل سجون الاحتلال، ومكث قبلها مدة 10 أشهر رهن الحبس المنزلي.

وذكر أبو عصب أن شقيق الشهيد هو الأسير المقدسي محمد سميح عباسي (21 عاما) واعتقل في القضية نفسها وحكم عليه بالسجن مدة سبع سنوات وشهر.

انشر عبر
المزيد