توتر بعد اقتحام جنود العدو سجن "ريمون"

29 تشرين الثاني 2015 - 04:58 - الأحد 29 تشرين الثاني 2015, 16:58:33

قوات العدو
قوات العدو

رام الله – وكالات

أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ظهر اليوم الأحد، أن حالة من التوتر والإرباك تسود سجن ريمون حاليا، وذلك بعد إقدام إدارة السجن على إقتحام قسم رقم (1)، وفرض حظر الحركة بين الأقسام، ومنع ممثليها من القيام بدورهم الطبيعي في التواصل بينها.

وأوضحت الهيئة أن الأسرى في السجن رفضوا هذه التصرف الهمجي، وشرعوا بالبدء بخطوات تصعيدية، حيث أنهم يرفضون الآن الخروج إلى الفحص الأمني، ولن يتجاوبوا مع إملاءات الإدارة، وسيقاومون كل هذه التصرفات المجنونة بكل إمكانياتهم، ولن يسمحوا للإدارة بالتفرد بهم ومستعدون لدفع كل الأثمان التى تحفظ لهم كرامتهم وصمودهم.

من جانبه حمل رئيس الهيئة عيسى قراقع إدارة ريمون المسؤولية الكاملة عن حياة كل الأسرى في السجن، مشيراً إلى أن هذه الممارسات تدلل بوضوح على مدى التخبط والتوهان القائم في كل الأوساط الإسرائيلية.

وطالب قراقع حكومة العدو بوقف هذه الحملة الغبية على الأسرى في السجون، لأنها لن تفيد مخططاتهم في قمع الهبة الشعبية، وأن ذلك سيكون رد فعلي عكسي عليهم.

انشر عبر
المزيد