كتب تروي الماضي وترسم طريق العودة

01 تشرين الأول 2015 - 10:21 - الخميس 01 تشرين الأول 2015, 10:21:11

فلسطيني يحمل مفتاح العودة
فلسطيني يحمل مفتاح العودة

وكالة القدس للأنباء – خاص

تتناول هذه الدراسة الكتب التي ألّفها لاجئون فلسطينيون في لبنان عن قراهم المهجّرة والمدمّرة (كليّا أو جزئيا) في فلسطين المحتلة.  من هم هؤلاء المؤلفين ولماذا كتبوا عن قراهم؟  هل استشعروا بخطر النسيان لدى الأجيال الشابة، رغم التمسك بحق العودة الذي ينادي به اللاجئون خصوصاً والفلسطينيون عموما؟  هل أرادوا توثيق معلومات لا يعرفها إلا من عاش وشهد فترة ما قبل النكبة، في فلسطين ومنطقة الجليل بالذات، وفي أولى سنوات اللجوء؟  تنتمي هذه الكتب الى ما يعرف بـ "التاريخ الشفوي"، إذ أن روايات وشهادات "كبار السن" من اللاجئين تحتل الجزء الأهم من مصادرها، كما تنتمي الى ما يعرف بـ "كتب القرى" (village books) التي شاعت منذ عقدين من الزمن، وتتناول دراسة تاريخية وجغرافية وسياسية واجتماعية وسكانية وثقافية وتراثية لتجمع سكاني معيّن، رداً على الدراسات العامة و"الفوقية" من جهة وعلى تجزئة العلوم الإنسانية من جهة أخرى.  بعد إحصاء هذه الكتب والتعرف قليلاً على مؤلفيها وعلى الأسباب التي تقف وراء تأليف كتبهم، وكيف خاضوا رحلتهم إلى الماضي، عرضت الدراسة محتوى هذه الكتب، مع التركيز على بعض الموضوعات، مثل وضع التعليم، والنشاط الاقتصادي في منطقة الجليل ومقاومة الاحتلال البريطاني (1936-1939) والتصدي لقرار التقسيم (1947-1948) أولى أيام التهجير، مكتفية بما تحتويه هذه الكتب من معلومات عنها.  وفي الختام، قيّمت الدراسة هذه الكتب مع الأخذ بعين الاعتبار آراء بعض مؤلفيها حول إنتاجهم وجهدهم وتوقعاتهم وآمالهم. دراسة من إعداد الباحثة راغدة عسيران.

لتحميل الدراسة كاملة انقر هنا

انشر عبر
المزيد