حجم دماغ الإنسان يتقلص في المساء

15 حزيران 2015 - 12:21 - الإثنين 15 حزيران 2015, 12:21:23

صورة رمزية
صورة رمزية

أوتاوا - وكالات

أثبت العلماء أن حجم دماغ الإنسان يتقلص خلال اليوم ويعود إلى حجمه الطبيعي في صباح اليوم التالي.

وتوصل الفريق العلمي برئاسة "كونيو ناكامورو" من معهد مونتريال الكندي لطب الأعصاب، إلى هذا الاستنتاج من دراستهم لحوالي 10000 صورة للرنين المغناطيسي للدماغ.

ودرس الفريق العلمي صور المسح الشعاعي لـ 3269 دماغًا، ضمن الدراسة التي اشترك فيها 6114 شخصًا يعانون من مرض الزهايمر.

ويقول رئيس الفريق العلمي "درسنا تغير حجم الدماغ خلال اليوم باستخدام طريقة الرنين المغناطيسي. واستخدمنا برامج اوتوماتيكية لتحليل الصور لتحديد مقاس كتلة لحمة الدماغ، التي تعادل نسبة حجم الدماغ الى حجم الجمجمة الداخلي".

ومن مقارنة صور دماغ الشخص نفسه التي صورت في اوقات اليوم المختلفة اكتشف العلماء ازدياد حجم الدماغ في ساعات الصباح.

كما تبين أن الذين يعانون من مرض الزهايمر يتقلص حجم دماغهم في المساء بنسبة 0.18 بالمائة، في حين حجم دماغ الأصحاء يتقلص بنسبة 0.44%.

ويعتقد ناكامورو، أن سبب هذه العملية اليومية العجيبة قد يكون السائل الذي يصل الدماغ ليلا، "لأنه في حالة الاضطجاع ليلا يتوزع السائل في الجسم، ويتراكم خلال النهار في الأطراف السفلى ثم ينتقل الى الدماغ الذي يمتص الرطوبة مثل الاسفنج".

انشر عبر
المزيد