الرد على الاغتيال... لم يتأخر

26 أيار 2015 - 01:10 - الثلاثاء 26 أيار 2015, 13:10:56

مقاتلان من سرايا القدس (أرشيف)
مقاتلان من سرايا القدس (أرشيف)

وكالة القدس للأنباء – خاص

ردت "سرايا القدس"، الذراع العسكرية لـ"حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين"، على جريمة اغتيال أبو حمزة وشقيقه نضال بسلسلة عمليات، فقد أعلنت السرايا (26/5/2006)، مسؤوليتها عن قصف مغتصبة «مفتاحيم» بصاروخين من طراز "قدس2".  وجاء في بيان صادر عن السرايا أنّه «في تمام الساعة 9:10 من مساء (26/5)، تمكنت إحدى مجموعات سرايا القدس المجاهدة من إطلاق صاروخين من طراز «قدس2»، على مغتصبة «مفتاحيم» شرق خان يونس».

وأضاف البيان: «إننا في سرايا القدس إذ نعلن مسؤوليتنا عن هذه العملية البطولية، لنؤكّد أن هذه العملية تأتي في إطار الرد الأوّلي على جرائم الإحتلال المتواصلة بحق مجاهدي وأبناء شعبنا، والتي كان آخرها اغتيال القائد محمود المجذوب في صيدا بلبنان، واستشهاد خمسة مواطنين فلسطينيين في شمال القطاع، وتأكيداً منا على مواصلة خيار المقاومة والجهاد حتى تحرير كامل التراب الفلسطيني".

 

قصف النقب الغربي بصاروخ:

كما أعلنت سرايا القدس مسؤوليتها عن قصف منطقة النقب الغربي بصاروخ من طراز «قدس3» المطور، وجاء في بيان صادر عنها أنه: «في تمام الساعة 7:35 من مساء (28/5) تمكّنت إحدى مجموعات سرايا القدس المجاهدة من إطلاق صاروخ من طراز «قدس3» المطورة على منطقة النقب الغربي، وقد اعترف العدو بسقوط الصاروخ في منطقة غير مأهولة بالسكان، زاعماً عدم وقوع إصابات أو أضرار مادية».

وأضاف: «إننا في سرايا القدس إذ نعلن مسؤوليتنا عن هذه العملية البطولية، لنؤكد على أنها تأتي في إطار الرد الأولى على جرائم الاحتلال والتي كان آخرها اغتيال القائد محمود المجذوب وشقيقه نضال..».

 

إعطاب جيب في قباطية:

أيضا، اشتبكت مجموعة من ألوية الناصر صلاح الدين مع العدو الصهيوني لأكثر من ساعة ونصف وأعطبت جيباً عسكرياً صهيونياً في بلدة قباطية قضاء جنين.

وقالت الألوية في بيان لها إنّ مجموعة من مجاهديها تمكنت من الاشتباك مع العدو الصهيوني في بلدة قباطية المحتلة قضاء جنين من الساعة الرابعة لمدة ساعة ونصف أسفر خلاها على تحقيق إصابات مباشرة في صفوف العدو وإعطاب جيب عسكري صهيوني وذلك في (27/5) وأكدت  أن ذلك رد على المجازر التي ترتكب بحق أبناء شعبنا الفلسطيني المجاهد في غزة والضفة الفلسطينية المحتلة ورد على اغتيال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي في لبنان محمود المجذوب «أبو حمزة» وشقيقه نضال.

 

قصف "سديروت" وتفجير عبوة ناسفة شرق غزة:

وتبنت سرايا القدس (3/6)، قصف مغتصبة «سديروت» بصاروخين من طراز «قدس 3» واستهداف دورية للاحتلال بالقرب من حاجز «ناحل عوز» بعبوة ناسفة، ففي تمام الساعة 3:10 فجراً تمكنت إحدى مجموعات الوحدة الصاروخية التابعة لسرايا القدس من قصف مغتصبة "سديروت" بصاروخين من طراز «قدس 3»، حيث سمع دوي انفجارها في المنطقة المستهدفة ودوت صفارات الإنذار في المكان واعترف العدو بسقوطهما في المكان المذكور.

وفي تمام الساعة 3:40 أيضاً تمكنت مجموعة أخرى من مجاهدي السرايا من تفجير عبوة ناسفة جانبية تزن 60 كغم بناقلة جند للعدو كانت تسير بمحاذاة السياج الفاصل جنوب موقع ناحل عوز العسكري شرق مدينة غزة، حيث جرى بعدها اشتباك مسلح بين المجموعة المجاهدة وقوات الإحتلال استمر عشرين دقيقة إنسحب بعده المجاهدون بسلام بعدما أوقعوا إصابات مؤكدة في صفوف العدو.

وجاء في بيان تبني العمليات: «إننا في سرايا القدس إذ نعلن مسؤوليتنا عن هذه العملية البطولية والتي تأتي في إطار مسلسل الرد على جريمة اغتيال الشهيد القائد: محمود المجذوب وشقيقه نضال في مدينة صيدا اللبنانية على أيدي الموساد الصهيوني وجريمة اغتيال ثلاثة من مجاهدي الوحدة الصاروخية في بيت لاهيا قبل أيام، لنؤكد استمرار خيار الجهاد والمقاومة الخيار الأمثل والوحيد في مواجهة الإعتداءات الصهيونية بحق أبناء شعبنا على امتداد ساحات الوطن المحتل، فالقصف بالقصف والقتل بالقتل والحرب سجال".

انشر عبر
المزيد