«حماس» تنفي ادعاءات «يديعوت» عن قواعد لـ«القسام» في تركيا

24 شباط 2015 - 10:01 - الثلاثاء 24 شباط 2015, 22:01:45

مقاتل من كتائب القسام
مقاتل من كتائب القسام

القدس للأنباء - وكالات

نفى المتحدث باسم حركة «حماس» في الخارج، حسام بدران، الاتهامات الإسرائيلية باستضافة تركيا قواعد عسكرية لكتائب القسام (ذراع الحركة العسكري) على أراضيها، مؤكداً أنه لا وجود لأي نشاط سياسي أو عسكري لحركته على الأراضي التركية.

وأكد بدران أن الاتهامات الصهيونية باستضافة تركيا معسكرات تدريب للقسام يقودها الشيخ صالح العاروري، هي «جزء من الحرب الصهيونية وتهدف للتأثير على علاقات حماس الخارجية مع الدول العربية والإسلامية».

وأضاف: «تركيا تستضيف على أراضيها عددا من الأسرى المحررين (نحو عشرين) في صفقة وفاء الأحرار، وهم يمارسون حياتهم الطبيعية بعيداً عن أي نشاطات سياسية أو عسكرية».

وقالت صحيفة «يديعوت أحرونوت»، في عددها الثلاثاء، إن تركيا تحولت في السنوات الأخير لمعقل لحركة «حماس»، حيث تقيم لها معسكرات تدريب بتأييد ودعم من السلطات هناك.

هو النفي نفسه الذي كرره القيادي في «حماس»، محمود الزهار،إذ قال إن تركيا دولة لها سيادة وسياسة خاصة وليست مطاوعة لأحد.

في سياق آخر، أكد نائب رئيس المكتب السياسي للحركة، إسماعيل هنية، رفض أي خلط إقليمي أو دولي بين المقاومة الفلسطينية ومفهوم الإرهاب.

وقال هنية في كلمة خلال احتفال في غزة، إن «المقاومة حق مشروع وهي حددت معركتها، فلا يمكن الخلط بينها وبين الإرهاب الذي نرفضه فكريا وسياسيا»، في إشارة إلى الاتهامات المصرية ضد «حماس».

انشر عبر
المزيد