غانتس: اختفاء هدار جولدن كان أصعب لحظات خدمتي العسكرية

13 شباط 2015 - 08:21 - الجمعة 13 شباط 2015, 08:21:22

بيني غانتس
بيني غانتس

القدس للأنباء - وكالات

كشف رئيس هيئة أركان جيش "الإسرائيلي" المنتهية ولايته "بيني غانتس"، عن أن أصعب اللحظات التي عاشها خلال خدمته العسكرية، كانت عندما اختفى الضابط "هدار غولدن" في رفح جنوب قطاع غزة خلال الحرب الأخيرة.

وبثت القناة العبرية الأولى، مساء أمس، مقاطع من مقابلة سيتم عرضها كاملة مساء الجمعة مع "غانتس"، الذي من المقرر إنهاء رئاسته لهيئة الأركان الأسبوع القادم، حيث سيستلم نائبه "غادي آينزكوت" قيادة الأركان خلفاً له.

ورداً على سؤال المراسل العسكري للقناة "أمير بار شالوم" عن أصعب لحظات رئاسته للأركان، قال "غانتس": "إن لحظات اختفاء الضابط "هدار غولدن" برفح خلال العدوان البري على القطاع، كانت من أصعب لحظات خدمتي العسكرية".

وأضاف:" أن خبر اختفاء غولدن وبعدها خبر مقتله شكل صدمه لي في تلك اللحظات"، في حين اعتبر وصوله لكيبوتس "ناحال عوز" بعد لحظات من مقتل الطفل "دانييل" بقذيفة هاون هناك كان من اللحظات القاسية أيضاً".

ورداً على سؤال حول أكثر لحظات خدمته سروراً. قال: إن مشهد عناق الجندي "جلعاد شاليط" لعائلته فور الإفراج عنه من أسر حماس كان من أكثرها سروراً.

انشر عبر
المزيد