حملة إعتقالات في القدس ونابلس والخليل واستدعاء آخرين من بيت لحم

09 شباط 2015 - 09:27 - الإثنين 09 شباط 2015, 09:27:34

أرشيف
أرشيف

القدس للأنباء - وكالات


شنت قوات الإحتلال "الإسرائيلي" اليوم الإثنين، حملة إعتقالات في الضفة الغربية, طالت تسعة مواطنين, واستدعت آخرين.
ففي الخليل، إعتقلت قوات الإحتلال مواطنين, وهما وليد عبد الله مناصرة (30 عاماً)، وماهر حسن قاسم (28 عاما)، من بلدة بني نعيم شرق المحافظة، وقامت بتفتيش منزليهما في البلدة والعبث بمحتوياتها.


كما داهمت قوات الإحتلال عدة أحياء في مدينة الخليل، ونصبت حواجزها المفاجئة على مداخل بلدات سعير وحلحول شمال الخليل، وفتشت مركبات المواطنين, ودققت في بطاقاتهم الشخصية، ما تسبب في إعاقة تنقلهم.


كما اقتحمت قرية تلفيت جنوب نابلس وداهمت عدة منازل فيها، واعتقلت الشابين منصور سامر محمد عواد (19 عاماً)، محمد وديع موسى مسلم (19 عاماً).
كما سلّمت قوات الإحتلال شابين من بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم بلاغين، لمراجعة مخابراتها.


وسلّمت قوات الإحتلال  الشابين محمود هاني ديرية (29 عاماً)، ونعيم عماد ثوابته (24 عاماً)، بلاغين لمراجعة المخابرات "الإسرائيلية" في مجمع مستوطنة "غوش عتصيون"جنوب بيت لحم.


كما نقل مركز معلومات وادي حلوة- سلوان، اليوم عن محامي مؤسسة الضمير محمد محمود أن "قوات الإحتلال إعتقلت 5 مواطنين من حي جبل الزيتون - الطور، المُطل على القدس القديمة واقتادتهم إلى مراكز التوقيف والتحقيق في المدينة.


وأوضح محمود أن الإعتقالات شملت: جمال الزعتري (16 عاماً)، وإبراهيم أبو جمعة (17 عاماً)، وموسى أبو الهوى ( 18 عاماً)، ومحمد أكرم أبو الهوى (18 عاماً)، ومحمد خالد أبو غنام (18 عاماً).

 

انشر عبر
المزيد