"الأسرى" تكشف أساليب وحشية لتعامل الإحتلال مع الأطفال المعتقلين

07 شباط 2015 - 07:58 - السبت 07 شباط 2015, 19:58:03

طفل معتقل
طفل معتقل

القدس للأنباء - وكالات

كشفت "هيئة شؤون الأسرى والمحررين" اليوم السبت، أن جيش الاحتلال "الإسرائيلي" يقوم بترهيب الأطفال القصر خلال عمليات اعتقالهم، وذلك بضربهم والاعتداء عليهم بالشتم والصراخ، خصوصا أن معظم هذه العمليات تتم في ساعات متأخرة من الليل، وأن جنود الاحتلال يتصرفون معهم بصورة همجية وحشية، بهدف اخافتهم ودب الرعب في قلوبهم لانتزاع اعترافات منهم.

 وأوضحت الهيئة أنه ومن خلال متابعة عمليات الاعتقال وزيارة الأطفال الذين تم اعتقالهم مؤخراً، تبيَّن أن هناك تشابها كبيرا بتصرفات وممارسات جنود الاحتلال في كافة مناطق الضفة، وهذا يدلل على أن الامور تسير وفق سياسة ممنهجة معد لها مسبقا من قبل قوات الاحتلال.

وأضافت الهيئة:  ان هذه الممارسات الوحشية لا تكون أثناء عمليات الاعتقال فحسب، "بل يتم نقل الأطفال في معظم الاحيان إلى أقرب مركز شرطة، ويتم استجوابهم وتهديدهم والاعتداء عليهم في الممرات أو الساحات، ويتركون لساعات طويلة في البرد وهم مقيدو الأيدي والأرجل ومعصوبو العينين".

انشر عبر
المزيد