الأحمد: حل قضية مطلوبي عين الحلوة سياسي

23 كانون الثاني 2015 - 01:36 - الجمعة 23 كانون الثاني 2015, 13:36:44

صيدا – وكالات    زار عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" والمشرف على الملف اللبناني في السلطة الفلسطينية، عزام الأحمد، يرافقه سفير فلسطين في لبنان، أشرف دبور، وقائد الأمن الوطني الفلسطيني اللواء صبحي أبو عرب، النائب بهية الحريري، في دارتها في مجدليون، أمس الخميس، لاستعراض الأوضاع على الساحة الفلسطينية والوضع في المخيمات، ولا سيما مخيم عين الحلوة.   وأكد المجتمعون على أهمية المعالجة الهادئة لهذه القضية، بالتفاهم بين جميع القوى الفلسطينية الوطنية والإسلامية داخل المخيم، وبالتنسيق والتعاون الدائم مع الجهات الرسمية والقوى السياسية اللبنانية .    وأضاف الأحمد: أن هناك علاقة تنسيقية دائمة وثابتة وراسخة، بين "فتح" و"تيار المستقبل". وقال: إن الوضع القائم لا  يحل حلاً أمنياً، بل سياسياً، حتى نجنب الشعب الشقيق في لبنان واللاجئين الفلسطينيين في مخيماتهم وخاصة عين الحلوة".   وأوضح، أنه لم يتسلم لائحة بأسماء مطلوبين في المخيم، بل أسماء محددة لم نسمع بها إلا أول أمس.    وتابع:"نحن ملتزمون بتعهداتنا مع القيادة اللبنانية، ولن نسمح لأحد بالتواجد داخل المخيم، اذا ما علمنا بكل التفاصيل، وكانت لدينا معلومات محددة، ولن نسمح أن يكون المخيم ملجأ للمطلوبين من قبل السلطة اللبنانية" .   و حول كيفية التعاطي مع المطلوبين، قال عزام: " كلنا متفقون سواء فصائل منظمة التحرير أو تحالف القوى الفلسطينية، و هناك قوة أمنية مشتركة وموحدة لكل التيارات الموجودة في المخيم، وبالتالي لسنا بحاجة إلى فعل أمني، وسننسق كل الخطوات مع أشقائنا اللبنانيين".  
انشر عبر
المزيد