هآرتس: نتنياهو ضعيف أمام المقاومة وقوي أمام أوروبا

18 كانون الأول 2014 - 07:32 - الخميس 18 كانون الأول 2014, 19:32:57


اتهم محلل سياسي في صحيفة "هآرتس" العبرية اليوم الخميس، رئيس وزراء الكيان "الإسرائيلي" بنيامين نتنياهو بفقدان توازنه عندما هاجم أوروبا بالأمس احتجاجاً على قرار رفع اسم حركة "حماس" من قائمة المنظمات الإرهابية.

وقال المحلل "براك رابيد" في مقالة نشرتها الصحيفة، إن حديث نتنياهو عن محرقة اليهود في أوروبا إبان الحرب العالمية الثانية شكل دعاية انتخابية رخيصة على دماء ملايين اليهود الذين قتلوا في الحرب.

واعتبر رابيد، أنه كان على نتنياهو الحفاظ على أعصابه وعدم الانجرار لعداء أوروبا مقابل دعاية انتخابية .

وربط رابيد بين هجوم نتنياهو غير المبرر على أوروبا وبين فشله في حسم المواجهة الأخيرة مع المقاومة خلال العدوان الأخير على قطاع غزة، وفشله في تحقيق الأمن المنشود الذي وعد به خلال ولايته الحالية.

وأشار إلى أن نتنياهو مخطئ، إذا تصور أن قرار المحكمة الأوربية برفع اسم حماس جاء لإرضاء الجاليات المسلمة هناك، معتبراً أن هكذا قرار ليس له علاقة بأهداف انتخابية لدى دول أوروبا بينما عكست تصريحات نتنياهو مدى "الهستيريا" التي يعيشها.

وختم رابد حديثه متسائلاً ما "إذا كانت تصريحات نتنياهو بداية الحملة الانتخابية بهذه الحدة فما الذي سيؤول إليه حاله قبل أسبوعين من الانتخابات ؟".

المصدر: وكالات
 

انشر عبر
المزيد