محكمة سالم تقرر الإفراج عن القيادي الشيخ خضر عدنان

11 كانون الأول 2014 - 12:36 - الخميس 11 كانون الأول 2014, 12:36:41

القدس للأنباء – متابعة

أكد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن محكمة سالم الاحتلالية أصدرت قبل قليل قرار بإنهاء اعتقال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الأسير "خضر عدنان" 36 عام، من جنين، واطلاق سراحه فوراً .

وأشار رياض الأشقر الناطق الاعلامى للمركز بأن المحكمة أصدرت القرار قبل ظهر اليوم، وقررت إطلاق سراحه من المحكمة، بعد كان قد اعتقل بتاريخ 8/7/2014، وتم تحويله إلى الاعتقال الإدارى .

وبين الأشقر أن الاحتلال أعاد اختطاف الأسير المحرر الشيخ "خضر عدنان" من بلدة عرابة بمحافظة جنين، بعد نصب حاجزا متحركا على الشارع الرئيسي  لجنين، في 8/7/2014، وتم تحويله إلى الاعتقال الادارى لمدة 6 أشهر.

وكان الأسير قد اعتقل عدة مرات لدى الاحتلال معظمها في الاعتقال الإدارى وقد خاض اضراباً فرديا عن الطعام ضد الاعتقال الادارى لمدة 66 يوماً، واضطر الاحتلال إلى تحديد سقف لاعتقاله الادارى وإطلاق سراحه .

وقد تعرض الشيخ "عدنان" للإهانة والشتم  حين اعتقاله، وطوال الطريق الى مركز التحقيق والتوقيف.

انشر عبر
المزيد