عباس: سنتخذ الإجراءات القانونية دولياً بشأن الاعتداء على الأقصى

18 تشرين الأول 2014 - 09:38 - السبت 18 تشرين الأول 2014, 21:38:57

القدس للأنباء- وكالات


قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس:" إن القيادة الفلسطينية بصدد اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة على الصعيد الدولي، بخصوص اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك، مؤكداً أنها لن تسمح المستوطنين بالعبث فيه".

جاء ذلك في كلمة ألقاها بافتتاح الدورة الـ14 للمجلس الثوري لحركة فتح، مساء اليوم السبت، دورة ’شهداء العدوان والشهيدين محمد علي الأعرج وزينب الوزير’، تحت شعار ’معاً وسوياً لنحمي الأقصى...وبناء غزة...ونجسد الاستقلال’، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله.

وأضاف عباس:" أن مواضيع أساسية ستطرح في هذه الدورة، وهي القدس واقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك، وأننا بصدد اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة على الصعيد الدولي في هذا الإطار، إضافة إلى نتائج العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة".

وتطرق إلى مؤتمر إعادة إعمار غزة الذي عقد في القاهرة وما نتج عنه، وشكر الدول المشاركة والداعمة للمؤتمر، حيث شاركت 75 دولة ومنظمة دولية في هذا المؤتمر، مضيفاً:" أن المهم ما سيأتي بعد ذلك".

وأكد الرئيس إنه سيتم بحث التوجه إلى مجلس الأمن الدولي وتقديم المشروع الفلسطيني لإنهاء الاحتلال وفق سقف زمني محدد، ’وهذا مهم جداً’.

وأوضح عباس أنه سيتم التركيز على ملف المصالحة الوطنية الفلسطينية وبحث الإجراءات لإنجاحها على أرض الواقع، مؤكداً حرص القيادة على المصالحة وإنجاحها.

وأشار إلى أنه سيتم الحديث عن مؤتمر فتح الذي سيعقد قبل نهاية العام، وقال:" إننا في سباق مع الزمن من أجل عقد هذا المؤتمر الذي كان مقرراً قبل شهرين، إلا أنه تأجل بسبب العدوان "الإسرائيلي" على قطاع غزة".

 

انشر عبر
المزيد