مون: دمار غزة فوق الوصف ورواتب الموظفين بالطريق

14 تشرين الأول 2014 - 01:36 - الثلاثاء 14 تشرين الأول 2014, 13:36:30

غزة- وكالات
أعلن الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، أن الدفعة الأولى من رواتب موظفي غزة المدنيين في طريقها إلى قطاع غزة، مشدداً على ضرورة رفع الحصار بشكل كامل عن القطاع.

وقال كي مون في مؤتمر صحفي مشترك مع نائب رئيس الحكومة زياد أبو عمرو بمقر مجلس الوزراء في غزة :" لا يمكن حل مشاكل قطاع غزة دون النقاش في جذورها مع رفع الحصار المفروض عنه".

وأكد أن الدمار الذي شاهده في غزة اليوم فوق الوصف، وأكثر بكثير من الذي رآه في زيارته الاولى لغزة بعد عدوان عام 2008-2009، مقدماً تعازيه للعائلات التي فقدت أبناءها خلال العدوان، متمنياً للجرحى بالسلامة التامة.

وأضاف: " رغم أنني مثقل بهذه الهموم، إلا أنني جئت برسالة أمل، وتضامن مع الشعب الفلسطيني من أجل مستقبل واقتصاد أفضل، دعونا نبني غزة إلى الأفضل، وكل شخص يستطيع أن يعيش في سلام وطمأنينة".

وتابع: " المجتمع الدولي متعاطف تماماً مع إعادة اعمار قطاع غزة، عبر المنح التي أعلن عنها في مؤتمر القاهرة الذي أرسل رسالة قوية وهامة للعالم، فأنتم تبنون فلسطين واحدة وهذا شيئ مهم جداً، ولقائي اليوم بوزراء حكومة التوافق يعطيني الاحساس بأن هناك فلسطين واحدة".

ودعا الجانبين الفلسطيني و"الاسرائيلي" للعودة إلى المفاوضات ومناقشة المشاكل الحيوية، وإلا سيعود " العنف" إلى المنطقة مرة أخرى.

بدوره، تقدم نائب رئيس الحكومة زياد أبو عمرو بالشكر والتقدير لكافة الجهود التي بذلها مون والامم المتحدة بهيئاتها المختلفة من أجل وقف العدوان أولاً، وتوفير المساعدات الانسانية لمئات الالاف من سكان القطاع اللذين شردوا أو تضرروا بسبب العدوان.

وذكر في المؤتمر الصحفي أنه بحث ووزراء حكومة التوافق مع مون قضايا الإعمار وعمل المعابر وإدخال المواد اللازمة بالسرعة المطلوبة، والأوضاع الاقتصادية الصعبة في القطاع، وسبل تحسينها من خلال تسهيل حركة البضائع من غزة إلى الضفة والعكس والى الخارج.

وأوضح أنه تباحث مع مون بموضوع الحكومة وعملها واستيعاب موظفي قطاع غزة بالجهاز الادارين مؤكداً أن الحصار على القطاع هو الذي يتسبب بضائقة القطاع الاقتصادية، " ولا بد من وجود ضمانات بألا يقوم الاحتلال بتدمير ما سيتمر اعماره في القطاع".

وقال : " جذر المشكلة في القطاع والأراضي الفلسطينية في القدس والضفة يكمن في استمرار الاحتلال لأراضي الدولة الفلسطينية". وأضاف " توفير الامن والاستقرار في فلسطين ودول المنطقة لا يمكن ان يتحقق دون الانهاء السريع للاحتلال ".

 

انشر عبر
المزيد