واشنطن: خطاب عباس في الأمم المتحدة "مهين"

27 أيلول 2014 - 12:10 - السبت 27 أيلول 2014, 12:10:17

احتجت الولايات المتحدة على الخطاب الذي ألقاه الرئيس الفلسطيني محمود عباس من على منصة الأمم المتحدة وطالب فيها بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وبـ"استقلال دولة فلسطين".

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية جنيفر بساكي "كانت في خطاب الرئيس عباس اليوم توصيفات مهينة هي في العمق مخيبة للآمال ونرفضها".

ونددت أيضا في بيان مقتضب بـ"تصريحات استفزازية" من جانب الرئيس الفلسطيني.
طالب الرئيس الفلسطيني محمود عباس من على منبر الجمعية العامة للأمم المتحدة بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية.

واتهم إسرائيل أيضا بشن "سلسلة من جرائم الحرب" على قطاع غزة متعهدا بـ"معاقبة مجرمي الحرب".

وقال عباس "آن لهذا الاحتلال الاستيطاني أن ينتهي الآن.. هناك احتلال يجب أن ينتهي الآن وهناك شعب يجب أن يتحرر على الفور. لقد دقت ساعة استقلال دولة فلسطين".

وانتقدت بساكي أيضا "تصريحات غير بناءة من شأنها أن تجهض الجهود الهادفة إلى خلق مناخ إيجابي وإلى إعادة بناء الثقة بين الأطراف".

 

انشر عبر
المزيد