قضاء السويد يبدأ التحقيق في جرائم اسرائيل في غزه

08 أيلول 2014 - 12:50 - الإثنين 08 أيلول 2014, 12:50:11

بدأ القضاء السويدي اجراء تحقيقات بشأن جرائم الحرب والجرائم ضد الانسانيه التي ارتكبتها اسرائيل في حربها الاخيره في غزه والتي ادت الى استشهاد قرابة ال 2000 شهيد اغلبهم من النساء والاطفال .

وأوضحت المصادر القضائية لوسائل الاعلام أن المدعي العام تسلم ملف الدعوى القانونية، وبدأ بجمع البيانات بعد تقديم تقارير عدة توثق لـ”سجل من الانتهاكات” الإسرائيلية.

وأشار أحد المحامين المدعين -فضّل عدم ذكر اسمه- إلى أن الخطوة تتعدى كونها رمزية، وقال بحديث لقناة الجزيره القطريه إن هناك أرضية قانونية صلبة للاتهام، وإن هناك الكثير من الأدلة الملموسة تقدمت بها جمعيات حقوق الإنسان عن انتهاكات فاضحة ارتكبتها إسرائيل بحربها الأخيرة في غزة وهي ترقى لجرائم حرب. وشدد على أن اسرائيل لم تحترم قانون النزاعات المسلحة الذي يكرس مبدأ التمييز بين المدنيين والمقاتلين أثناء المعركة. ويأتي ذلك، بعدما طلب مئات السويديين من المدعي العام توجيه تهم جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية إلى قادة إسرائيل.

ولأكثر من شهر، شاهد السويديون -كما العالم بأسره- عبر شاشات التلفزة الجرائم التي ارتكبتها الآلة العسكرية الإسرائيلية بغزة من قصف للمدارس والمستشفيات، مما دفع عددا كبيرا من السياسيين والأكاديميين وأعضاء بنقابة المحامين السويدية ومواطنين عاديين إلى تقديم إفادات لدى الشرطة مرفقة بتقارير موثقة تتهم إسرائيل بارتكاب جرائم حرب في عملياتها تلك لمحاسبتها ولإنصاف الضحايا والأبرياء.

 

انشر عبر
المزيد