القوة الأمنية في عين الحلوة تحذر من إطلاق النار في الهواء

31 آب 2014 - 12:19 - الأحد 31 آب 2014, 12:19:10


القدس للأنباء - خاص
أصدرت عن القوة الأمنية المشتركة في مخيم عين الحلوة بياناً وصل وكالة "القدس للأنباء" نسخة عنه بخصوص إطلاق النار في الهواء، جاء فيه: "إن ما حصل من عدوانٍ صهيونيٍ ظالمٍ و جائرٍ على اهلنا في غزة ولمدة تزيد على خمسين يوماً، يؤكد مدى حاجتنا الى الإعداد العسكري في وجه مؤامرةٍ تهدف الى شطب قضيتنا المحقة. ويؤكد ايضاً مدى اهمية كل رصاصةٍ للحفاظ على وجودنا ونحن أصحاب قضية هي من أهم قضايا أمتنا .
فأيُ إسرافٍ وأي تبذيرٍ هذا الذي يؤدي إلى إطلاق آلاف الطلقات عند كل مناسبة ، وأحيانا من دون مناسبة.
وأي ظلمٍ وترويعٍ للآمنين من النساء والأطفال ، وأي عبثٍ بدماء الناس، وكلنا رأينا كيف أن الرصاص الطائش أصاب من شاب رحمه الله مقتلاً، ومن امرأةٍ وشابٍ آخر اصابات خطيرة".
 
وتساءل البيان: "من المسؤول عن ذلك !
تُرى هل يخشى الله من يطلق الرصاص في الهواء؟
تُرى هل يحمل همَّ فلسطين واهل فلسطين من يطلق الرصاص في الهواء؟".

وحذرت "القوة الأمنية المشتركة وتحت طائلة المسؤولية والمحاسبة كل من يطلق الرصاص في الهواء، في مناسبة وفي غير مناسبة"، وأهابت بكل الشرفاء والعقلاء من أبناء شعبنا أن يتحملوا مسؤولياتهم في مواجهة هذه الظاهرة التي تستهين بكرامة الناس وامنهم وحياتهم ورزقهم".

كما أهابت بكل القوى الإسلامية والفصائل الوطنية أن تتحمل مسؤولياتها للتخلص من هذه الآفة، والتعميم على عناصرها الامتناع عن إطلاق النار في أية مناسبة كانت.

وختم البيان: "من حق أهلنا علينا أطفالاً ونساءً وشيوخاً وطلاب مدارس أن نؤمِّن لهم ما استطعنا من أمن وأمان".

 

انشر عبر
المزيد