انكماش اقتصادي في البرازيل قبل حوالى شهر من الانتخابات الرئاسية

30 آب 2014 - 10:35 - السبت 30 آب 2014, 10:35:35

القدس للأنباء - وكالات

دخلت البرازيل سابع اقتصاد في العالم، حالة انكماش اقتصادي بعد فصلين متتاليين من تراجع اجمالي الناتج الداخلي وذلك قبل حوالى شهر من الانتخابات الرئاسية التي ستجرى في تشرين الاول/اكتوبر المقبل.
واشارت ارقام رسمية نشرت أمس الجمعة، أن اجمالي الناتج الداخلي لهذه الدولة الناشئة العملاقة في اميركا اللاتينية تراجع بنسبة 0,6 بالمئة في الفصل الثاني من العام، عما كان عليه في الفصل الاول.
كما خفض المعهد البرازيلي للاحصاء والجغرافيا (حكومي) تقديراته لاداء الاقتصادي في الفصل الاول من 0,2%+ الى 0,2%-.
وبذلك يكون الاقتصاد الاول في اميركا اللاتينية تراجع لفصلين متتاليين مما يعني حالة انكماش.
وعزا المعهد هذا التراجع الى ازمة الانتاج الصناعي وايام العطل الكثيرة خلال مباريات كأس العالم لكرة القدم التي جرت من 12 حزيران/يونيو الى 13 تموز/يوليو.
فقد شل المونديال النشاط الصناعي الذي تراجع 1,5 بالمئة في الفصل الثاني، والخدمات (0,5%-) مع انخفاض التجارة بنسبة 2,2 بالمئة في اجواء من ضعف استهلاك العائلات.
وعززت الشكوك حول نتيجة الانتخابات الرئاسية المقبلة تراجع الاستثمارات (5,3%-).
ويأتي ذلك قبل انتخابات رئاسية تبدو الرئيسة المنتهية ولايتها ديلما روسيف التي ينتقد خصومها اداءها الاقتصادي مهددة منذ دخول مارينا سيلفا السباق بعد مصرع حليفها ادواردو كامبوس في حادث طائرة في 13 آب/اغسطس.
 

انشر عبر
المزيد