مسيرة في عين الحلوة‏ تدعو لفتح الحدود وإعلان "الجهاد" ضد إسرائيل

01 آب 2014 - 03:45 - الجمعة 01 آب 2014, 15:45:33

القدس للأنباء - خاص
أفاد مراسل وكالة "القدس للأنباء" أن القوى الإسلامية في مخيم عين الحلوة، نظمت بعد صلاة الجمعة مباشرة، مسيرة حاشدة تنديدًا بالعدوان الصهيوني المستمر على غزة  منذ ٢٦ يوماً، حيث انطلقت من مساجد المخيم وجابت أرجاءه رافعة الرايات الجهادية ومرددة بعض الشعارات التي تدعو إلى فتح الحدود، وإعلان الجهاد لدخول المتطوعين وإمداد المجاهدين بالأسلحة.  

وانتهت المسيرة أمام مسجد النور، حيث ألقيت كلمتان لكل من أمين سر القوى الإسلامية الشيخ جمال خطاب، وممثل حركة حماس في مخيم عين الحلوة أبو أحمد فضل، ودعت الكلمتان أبناء الشعب الفلسطيني إلى الوحدة في الوطن والشتات، ودعم المقاومة الفلسطينية وفصائلها المجاهدة بكل أنواع الأسلحة، وفتح الحدود العربية من أجل إيصال الدعم بشكل كامل.
 كما دعت الكلمتان إلى أوسع حملة تضامن من الشعوب العربية والإسلامية مع أبناء الشعب الفلسطيني الذين يتعرضون إلى إبادة من العدو الصهيوني.
 كما نددت الكلمات بتواطؤمن الولايات المتحدة الأميركية وبعض الأنظمة العربية في التغطية على العدوان الصهيوني.

انشر عبر
المزيد