اعتقال نائب بالخليل ومواجهات ليلية برام الله

16 تموز 2014 - 09:36 - الأربعاء 16 تموز 2014, 09:36:01

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأربعاء النائب في المجلس التشريعي عن محافظة الخليل خليل الربع،ي الأمر الذي يرفع عدد النواب المعتقلين بالضفة الغربية إلى (37 نائباً).

واستنكر مدير مركز "أحرار" فؤاد الخفش في بيان صادر عنه إعادة اعتقال النائب الربعي، مشيرا إلى أن الاحتلال اختطف خلال عمليته العسكرية التي بدأت ب16/6، (26) نائبا من مختلف مدن الضفة الغربية وكان هناك 11 نائبا اعتقلوا في فترات سابقة ، بالاضافة لوجود 3 وزراء في سجون الاحتلال.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال شنت الليلة حملة اعتقالات في بلدة بني نعيم بالخليل عرف منهم: ابراهيم حاتم بركات، وقصي ابو الخير، وعيسى طرايرة، وسليمان شحدة طرايرة، وجاد فواز طفيحة، ومأمون ذياب الحجوج، وابراهيم حاتم مناصرة، وقصي مناصرة، ويوسف طرايرة، ومحمد رائد مناصرة، وعثمان بلوط، وعلي بلوط، ومحمد سمير شعيب مناصرة.

مواجهات برام الله
وفي سياق مختلف، اندلعت مواجهات عنيفة فجر الأربعاء في مناطق متفرقة من محافظة رام الله وسط الضفة الغربية وسط اقتحام للمنازل واعتقال شاب.

وأفاد مراسلنا بأن قوات الاحتلال اقتحمت عدة منازل في قرية بدرس غرب رام الله واعتقلت الشاب عبد الله محمد عودة (18 عاما) بعد الاعتداء عليه بالضرب المبرح، ثم الاعتداء على والده وإخوته بعد عراك استمر لأكثر من ساعة مع الجنود، بعد محاولة العائلة الدفاع عن نجلها خلال الاعتداء علية بالضرب المبرح.

كما اقتحم الاحتلال عددا من منازل القرية بحثا عن فتية يدعي الاحتلال بقيامهم بتقطيع السلك الشائك للجدار الفاصل، حيث اندلعت مواجهات في وسط القرية تخللها إطلاق عشرات القنابل الغازية بين المنازل، بينما ألقى الشبان الحجارة والزجاجات الفارغة على الجنود.

وفي بلدة سلواد اندلعت مواجهات لليوم الثالث على التوالي على المدخل الغربي للبلدة بعد إلقاء الحجارة على البرج العسكري قبل قدوم تعزيزات عسكرية إلى المكان، حيث قام الجنود بإطلاق القنابل الغازية والصوتية على الشبان الذين رشقوهم بالحجارة، في محيط الجسر المؤدي لقرية يبرود المجاورة.

وفي ذات السياق، رشق عشرات الشبان قوات الاحتلال بالحجارة على المدخل الشمالي لبلدة ترمسعيا شرق رام الله، حيث دفع الاحتلال بعدد من الدوريات من الموقع العسكري المقام على تلة في بلدة سنجل المجاورة.

وذكر شهود عيان بأن طائرة استطلاع تواجدت في أجواء البلدة لتصوير المواجهات.

 

انشر عبر
المزيد