ضابط صهيوني: الجيش سينهي عمليته في غضون أيام

23 حزيران 2014 - 01:54 - الإثنين 23 حزيران 2014, 01:54:39

القدس للأنباء – وكالات

أكد ضابط صهيوني كبير، مساء الأحد، أنّ العملية العسكرية التي تشنها القوات الصهيونية على المناطق الفلسطينية منذ خطف المستوطنين الثلاثة، شارفت على الانتهاء، وأنها ستنتهي خلال ثلاثة أو أربعة أيام، في حين ستتواصل عمليات الجيش الرامية للبحث عن المستوطنين والتحقيق مع المعتقلين.

وقال: "ستنتهي عملية عودة الأخوة خلال أيام، رغم أننا لم نصل للمختطفين حتى الآن، إلا أنّ الجهود ستتواصل للبحث عنهم".

وبين موقع "واللا" العبري أن أحد أسباب انتهاء العملية يعود إلى المخاوف المتزايدة من اشتعال مناطق الضفة بانتفاضة جديدة، وجر قطاع غزة إلى دائرة الصراع، كما أن بنك الأهداف شارف على الانتهاء، فقد انخفضت عمليات الاعتقال خلال اليومين الماضيين بشكل ملموس.
 

انشر عبر
المزيد