هولاند يبحث ملفي العراق وسورية مع متعب

19 حزيران 2014 - 10:58 - الخميس 19 حزيران 2014, 10:58:32

القدس للأنباء - وكالات


إستقبل الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند امس، الأمير متعب النجل الأكبر للعاهل السعودي الملك عبدالله، وبحث معه الأزمة في العراق وسورية.


واثر اللقاء، صرح وزير الحرس الوطني السعودي، الأمير متعب، للصحافيين أن "وجهات النظر بين فرنسا والسعودية متطابقة إلى حد بعيد للعمل من أجل الإستقرار والأمن في المنطقة".
من جهتها، أعلنت الرئاسة الفرنسية أن الاجتماع ناقش "ملفين إقليميين كبيرين".


وفي اليوم التاسع من هجوم مقاتلي "داعش" في العراق، توافق هولاند والأمير متعب على "الضرورة والحاجة إلى وحدة وطنية تشمل كل المجموعات العراقية"، بحسب ما قالت أوساط الرئيس الفرنسي.


وأضاف المصدر نفسه أن الجانبين توافقا أيضاً على "أهمية العمل على هذه الحاجة إلى الوحدة الوطنية".


وكان أكد وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري في جدة أن بغداد طلبت من واشنطن توجيه ضربات جوية للمسلحين الذي يشنون منذ  أكثر من أسبوع هجومًا تمكنوا خلاله من السيطرة على مناطق واسعة من شمال البلاد. فيما حذر وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل من حرب أهلية في العراق لا يمكن التكهن بانعكاساتها على المنطقة. وقد أكدت طهران أنها ستبذل كل ما في وسعها لحماية العتبات المقدسة لدى الشيعة في هذا البلد المجاور والحليف.


والملفان العراقي والسوري سيكونان صباح الخميس على طاولة مجلس دفاعي مصغر برئاسة هولاند.
 

انشر عبر
المزيد