الأسير "سالم كساب" يتنسم عبق الحرية

23 أيار 2014 - 09:14 - الجمعة 23 أيار 2014, 09:14:49

القدس للأنباء – وكالات
أفرج العدو الصهيوني أمس الخميس عن الأسير المجاهد "سالم جمال كساب"  (28) عاماً من سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، ببلدة كفر دان قضاء جنين، وذلك بعد اعتقال دام 11 عاماً في سجون الاحتلال الصهيوني.


وكان في استقبال الأسير المحرر كساب عدد من قادة حركة الجهاد الإسلامي وعلى رأسهم القياديين خضر عدنان وطارق قعدان وعدد من كوادر حركة الجهاد الإسلامي والعشرات من أهالي بلدة كفر دان وذويه.


ورفع مستقبلي المحرر سالم كساب رايات حركة الجهاد الإسلامي, كما رددوا هتافات التكبير والحمد والشكر لله عز وجل بأن منّ على الأسير بالحرية بعد 11 عاماً  قضاها خلف القضبان.
وعقب الإفراج عنه حذر المحرر كساب من خطورة الأسرى المضربين الذين يواصلون  إضرابهم لليوم الـ 29 على التوالي، كما حذر من خطورة الوضع الصحي للأسير المجاهد أيمن اطبيش الذي يواصل إضرابه لليوم الـ 84  على التوالي.


وقال في حديث له أن فرحته كبيرة جداً ولا تقدر بثمن رغم أنها منقوصة لأنه ترك خلفه أسرى ومعتقلين خلف القضبان، مشيراً إلى أن أوضاع الأسرى داخل معتقلات وسجون العدو لا تطاق، لاسيما الأسرى المرضى والمضربين عن الطعام.
 

انشر عبر
المزيد