العدو: تدريباتنا بالضفة معدَة لتهجير الفلسطينيين

21 أيار 2014 - 08:13 - الأربعاء 21 أيار 2014, 08:13:44

القدس للأنباء- وكالات
اعترف الجيش "الإسرائيلي" مؤخرًا أن التدريبات العسكرية التي يجريها في الضفة الغربية، معدة أساسًا لتهجير السكان الفلسطينيين، وليس لأغراض تدريبية بحتة كما يدَعي في العلن.
 

جاء ذلك على لسان ضابط كبير بقيادة المنطقة الوسطى في الجيش خلال اجتماع عقد في 27 أبريل الماضي للَجنة الثانوية المنبثقة عن لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست، بحضور العديد من ضباط الجيش.


وطالب عدد من الحضور خلال الاجتماع بطرد الفلسطينيين من الكثير من المناطق المصنفة" C" كمنطقة" E1" الواقعة شرقي القدس المحتلة، والتي تم ضمها لمستوطنة "معاليه ادوميم"، إضافة لغور الأردن ومحيط مستوطنة سوسيا بالخليل جنوب الضفة.
 

وقال ضابط القوى البشرية في الجيش "الإسرائيلي" عيناف شيلو، الأربعاء:"تكثيف التدريبات مؤخراً في مناطق الأغوار جاء لمكافحة البناء الفلسطيني غير المرخص، وليس لأهداف تدريبية بحتة، الأمر الذي يناقض الإدعاء "الإسرائيلي" بأنها معدة لأهداف عسكرية بحتة".
 

وأضاف شيلو: "أحد أهم الطرق الكفيلة بالتملص بين الأصابع، هي العودة لمناطق إطلاق النار، وبالذات في تلك المناطق التي سيعودون إليها، فأحد أهم أسباب قيامنا بالتدريبات العسكرية بالأغوار هي إبعاد الفلسطينيين من هناك...وفي الوقت الذي تطأ أرجل الجيش تلك المنطقة فالسكان المحليين يبتعدون عنها".


 

انشر عبر
المزيد