«كأس العالم» سيبث بدون تشفير على "ZDF"

22 نيسان 2014 - 08:50 - الثلاثاء 22 نيسان 2014, 08:50:00

من منا لا يتمنى المشاركة في كأس العالم.. ليس باللعب ولا تشجيع منتخب بلاده بل بمشاهدة أقوى بطولة في العالم يشاهدها مئات الملايين من سكان الأرض، قرابة 54 يوم تفصلنا عن بداء المباريات التي تنطلق في 12 يونيو القادم بالبرازيل، لكن هذا العام بطعم خاص «كأس عالم بدون تشفير».
محكمة العدل الأوروبية تمنع تشفير «كأس العالم»
أصدرت محكمة العدل الأوروبية قرارها في 18 يوليو 2013 بأحقية دول الاتحاد الأوروبي في منع بث كأس العالم وكأس أوروبا لكرة القدم على قنوات مشفرة وطالبت الاتحادين الدولي والأوروبي للعبة ببثها على قنوات مجانية، كما رفضت طلب الاستئناف المقدم من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) والاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا).
واستندت المحكمة في قرارها إلى أن التشريعات الأوروبية تسمح صراحة للدول بمنع البث "الحصري" للأحداث المعتبرة ذات أهمية كبرى لمجتمعاتها، وذلك لأنه يحرم شريحة كبرى من الناس بفرصة مشاهدتها، مشددة على أهمية بطولة كأسي العالم وأوروبا بالنسبة للمواطنين.
قناه "ZDF" الألمانية تتحدى «الجزيرة»
في ذلك السياق، أعلنت قناة "ZDF" الألمانية منذ 7 أيام عن إذاعتها لمباريات كأس العالم 2014 المقرر إقامتها في البرازيل الصيف المقبل مجانًا وبدون تشفير، وهو ما اعتبر موقع "سبورت بيزنس" الأمريكي هذا القرار تحديًا كبيرًا لشبكة قنوات "بي إن سبورت" - الاسم الرسمي للجزيرة القطرية المشفرة - والتي تنفرد وحدها بهذا الحق.
مصائب قوم عند قوم فوائد
برغم الخسائر الفادحة التي ستحل على قناة "الجزيرة" بعد قرار قناة "ZDF" الألمانية ببث مباريات كأس العالم مجانًا وبدون تشفير، إلا أن هذا الخبر تلقاه الملايين من متابعي كأس العالم من العرب باستحسان بالغ خاصة من أبناء الطبقة المتوسطة ومحدودي الدخل، بسبب ارتفاع سعر اشتراك قنوات الجزيرة الخاص بمتابعة المباريات، والذي يجبر فئة معينة من الشعوب على الحرمان من مشاهدة الساحرة المستديرة في أكبر منافسة للعبة الشعبية الأولى في العالم.
غضب قطري وخسارة بالملايين
قرار منح القناة الألمانية ببث مباريات بطولة كأس العالم بدون تشفير أثار غضب الجانب القطري مما دعا إدارة شركة "بي إن سبورت" إلى رفع دعوى قضائية ضد القناة الألمانية باعتبار أن البث المجاني لهذه المقابلات سيكلف القناة القطرية خسائر قدرت بحولي 75 مليون دولار في ظرف شهر ونصف، على اعتبار أنها ستخسر مشتركيها خاصة في شمال أفريقيا والشرق الأوسط.
البحث عن معلق لكأس العالم عربي
يبقى التعليق الرياضي باللغة العربية كعقبة وحيدة على المباريات أمام جمهور البسطاء في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، الذي تنفس الصعداء عقب التخلص من شبح "التشفير" للمباريات، لكن عدم استعانة الجانب الألماني بمعلقين عرب على المباريات يبقى العائق الوحيد أمام متابعة المونديال.
الخلافات السياسية داخل الساحرة المستديرة
لم يكن قرار قناة "ZDF" الألمانية ببث مباريات كأس العالم مجانًا وبدون تشفير بجديد ولكن سبق أن اتخذت القناة الألمانية القرار من قبل فى المونديال الماضي عام 2006 الذي نظمته ألمانيا، مما ترتب عليه بعض الخلافات ولكنها كانت اقتصادية بحتة وفقا لتحليل بعض المحللين الرياضيين.
السياسات الخارجية لقطر دعت الجميع لإلقاء الضوء على إصرارها لعدم بث مباريات كأس العالم مجانًا وبدون تشفير، مما أثار غضب معظم محبي الساحرة المستديرة.
ومن جانبه، أبدى مدير قناة "ZDF" الألمانية استغرابه من ردة فعل إدارة «بي إن سبورت» التي تريد أن تحتكر كل شيء، وأضاف «نحن اشترينا كما هم اشتروا.. هم شفروا قناتهم ليبيعوا منتجهم، أما نحن فتركنا المشاهد يستمتع من دون أن يدفع دولارًا واحدًا. وتابع: "كرة القدم للفقراء ونحن مع الفقراء في هذا العالم فقناتنا ستنقل لكل مشاهديها عبر العالم أهم المحطات الكروية بالمجان».
تردد قناة zdf الألمانية الناقلة لكأس العالم
يذكر أن قناة zdf الألمانية تبث على الترددات التالية على القمر الصناعي "أسترا"Astra" 11953 - H – 27500 "أفقي"، وعلى القمر الصناعي الأوروبي "هوت بيرد" Hot Bird - 11054 - H – 27500 "أفقي". 

انشر عبر
المزيد