فضيحة جديدة تحوم في الأفق حول برشلونة

20 نيسان 2014 - 11:36 - الأحد 20 نيسان 2014, 11:36:17

كشفت صحيفة (دايلي تليجراف) البريطانية السبت أن رئيس نادي برشلونة الإسباني السابق "ساندرو روسيل" نقل مبلغ مليوني جنيه استرليني (2.4 مليون يورو) إلى الحساب البنكي لابنة رئيس اتحاد كرة القدم البرازيلي السابق ريكاردو تيكشيرا وعضو اللجنة التنفيذية بالاتحاد الدولي (فيفا) عام 2011 حين كانت في العاشرة من عمرها.

ووفقاً لتحقيقات الصحيفة، فإن "أنطونيا ويجاند تيكشيرا" ابنة رئيس اللجنة المحلية لمونديال 2014، قبل استقالته بعامين، تسلمت هذا المبلغ على حساب توفير بنكي مسجل في مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية.

وتعتقد الصحيفة أن المبلغ الضخم مرسل من "روسيل" الذي يحظى ناديه بدعم قطري، كما يتمتع بعلاقة صداقة قوية بتيكشيرا منذ كان الأخير رئيسا لشركة "نايكي" للملابس الرياضية في أمريكا اللاتينية.

وربطت الصحيفة البريطانية هذا الأمر بالاتهامات التي طالت مسئولي "الفيفا" بخصوص تلقي أموال ورشاوى مقابل التصويت لصالح استضافة روسيا وقطر لبطولة كأس العالم في نسختي 2018، و2022.

وكانت مجلة (فرانس فوتبول) الفرنسية الشهيرة كشفت في يناير 2013 خلال تحقيق طويل أن قطر اشترت بأموالها حق استضافة مونديال 2022 عبر منح رشاوى لأعضاء اللجنة التنفيذية، وورد اسم "تيكشيرا" و"روسيل" بين المتورطين في هذا الأمر.

يشار إلى أنه وقع الاختيار على قطر لتنظيم المونديال يوم الثاني من ديسمبر عام 2010، بعد أن حصلت على 14 صوتاً مقابل 8 لمنافستها الولايات المتحدة الأمريكية. 

انشر عبر
المزيد