العدو: لتعرف كل أم عربية أن مصير أبنائها بأيدينا

11 نيسان 2014 - 08:02 - الجمعة 11 نيسان 2014, 20:02:46

كشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، الجمعة، عن قيام ثلاثة من جنود العدو "الإسرائيلي"، بينهم ضابط، بارتداء قمصان كتب عليها "لتعرف كل أم عربية أن مصير أبنائها بأيدينا".
وجاء أن الجنود الثلاثة، بينهم ضابط وحدة، من كتيبة "الناحال الحريدي" التي تنتشر في مستوطنة "هار براخاه" في منطقة نابلس في الضفة الغربية بادروا، الأسبوع الماضي، إلى طباعة قمصان لجنود الوحدة، كتب عليها الشعار المذكور، بالإضافة إلى شعار "نابلس.. نحن في الطريق إليك".
ويظهر إلى جانب الشعار، رسماً لجندي "إسرائيلي" فوق قرية فلسطينية، يحمل سلاحاً بيده اليمنى، وبيده اليسرى يقتلع مئذنة مسجد.
وقالت الصحيفة، إنه جرى الكشف عن ذلك قبيل إنتقال الجنود، وهم من وحدة قتالية، إلى "مهمة عملانية في منطقة نابلس".
وأضافت، أن قائد الوحدة قد عاين ذلك، وأنه بالنتيجة جرت تنحيتهم من القيام بمهمات قتالية، بادعاء أن ذلك يخالف تعليمات الجيش، ولا يتناسب معه.
وأشارت الصحيفة، إلى أن موقعاً يطلق عليه "الصوت اليهودي"، والذي يتخذ من مستوطنة "يتسهار" مقرا له، قد نشر ذلك، يوم أمس.

 

انشر عبر
المزيد